في سوريا.. "براميل متفجرة" وصواريخ بالذكرى الرابعة للثورة
قال موالون للنظام إنها طريقة احتفالهم بالذكرى

تداول موالون للنظام السوري على شبكات التواصل الاجتماعي على الانترنت تسجيلاً مصوراً تظهر فيه طائرات حربية تقوم بقصف أحياء سكنية في العاصمة دمشق وبالقرب منها، قالوا إنها طريقة احتفالهم بذكرى "الثورة" التي دخلت عامها الخامس اليوم الأحد.

ويظهر في التسجيل المصور الذي اطلع عليه مراسل "الأناضول"، طائرات حربية وأخرى مروحية تقوم بقصف حي جوبر بدمشق ومدينة داريا القريبة منها، بالصواريخ و"البراميل المتفجرة".

وبعد سقوط الصواريخ و"البراميل المتفجرة" على أهدافها وسط الأحياء السكنية، تدوي أصوات انفجارات ضخمة فيما يتصاعد دخان هائل من مواقع السقوط، بحسب التسجيل نفسه.

وعبّر الموالون للنظام من خلال تعليقاتهم على التسجيل المصور عن مشاعرهم، فكتب صاحب حساب يدعى "ميوش سيريا" على "فيسبوك": "إلهي بينبادو (يبادون) ونرتاح منون(منهم) ومن ذكراهون(ذكرى الثورة) المشؤومة"، في حين كتب صاحب حساب يدعى حيدر اسماعيل ساخراً "هذه طريقة الطيران السوري في الاحتفال بذكرى ثورتهم".

ويخضع حي جوبر بدمشق ومدينة داريا المجاورة لها لسيطرة قوات المعارضة منذ أكثر من عامين، وتحاصرهما قوات النظام منذ ذلك التاريخ وتقوم بقصفهما بشكل شبه يومي بالصواريخ و"البراميل المتفجرة" فضلاً عن منع دخول المواد الغذائية والطبية إلى مئات العائلات المحاصرة فيهما.

و"البراميل المتفجرة" هي سلاح سوفييتي قديم، عبارة عن براميل معدنية محشوة بمواد شديدة الانفجار إضافة إلى برادة حديد وشظايا معدنية صغيرة بهدف إلحاق أكبر خسائر في المنطقة التي تسقط فيها، ومنذ أكثر من عامين يقوم النظام باستخدامها خاصة في المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة في كل من ريف حلب(شمال) ودمشق(جنوب).

ويصادف اليوم 15 مارس/ آذار الذكرى الرابعة لاندلاع الثورة السورية التي تحولت بعد أشهر من اندلاعها صراعاً مسلحاً خلّف حتى اليوم نحو 220 ألف قتيل، بحسب إحصائيات الأمم المتحدة ومنظمات حقوقية سورية، فضلًا عن أكثر من 10 ملايين نازح ولاجئ داخل البلاد وخارجها.

ومنذ 15 مارس/ آذار 2011 تطالب المعارضة السورية بإنهاء أكثر من (44) عامًا من حكم عائلة الأسد، وإقامة دولة ديمقراطية يتم فيها تداول السلطة، غير أن النظام السوري اعتمد الخيار العسكري لوقف ما يسميها بـ"الأزمة"؛ ما دفع سوريا إلى دوامة من العنف، ومعارك دموية بين قوات النظام والمعارضة، لا تزال مستمرة حتى اليوم.


AA
Son Guncelleme: Sunday 15th March 2015 11:20
  • Ziyaret: 4723
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0