استمرار عملية فرز الأصوات في ليبيا
تخوض ليبيا اختبارا في الديمقراطية بعد 42 عاما.

فقد انتهت عملية الإدلاء بالأصوات في ليبيا في أول انتخابات ديمقراطية عقب الإطاحة بنظام القذافي و بدأت عملية فرز الأصوات. و صوت مليونا ناخب في الانتخابات التي جرت يوم أمس وفقا للبيانات الأخيرة.

فيما بدأت النتائج بالوصول إلى المفوضية الوطنية العليا للانتخابات ، و من المنتظر أن يعلن عن النتائج الأولية يوم غد، فيما قد تستغرق نتيجة الانتخابات النهائية عدة أسابيع.

و ذكرت وسائل الإعلام الليبية ان تحالف القوى الوطنية الذي يضم الأحزاب الليبرالية و العلمانية يتقدم في العديد من المناطق الرئيسية لليبيا مثل طرابلس و بنغازي.

فيما نفى رئيس المفوضية الوطنية العليا للانتخابات نوري العبار هذه الأنباء و أكد على أنها لا تعكس صحة النتائج.

وتقسم مقاعد المؤتمر الوطني وعددها 200 مقعد ، إلى 120 مقعدا للأعضاء الذين يتم اختيارهم عبر الانتخابات و80 للقوائم الحزبية، و سيحدد المؤتمر رئيسه في أول جلسة له..

ثم سيجري تحديد رئيس للوزراء و لجنة الدستور التي من المتوقع أن تعد دستورا جديدا خلال 120 يوما.

يذكر أن آخر انتخابات ديمقراطية أجريت في ليبيا عام 1964.
Son Guncelleme: Monday 9th July 2012 11:33
  • Ziyaret: 6136
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0