شفيق لمرسي: لا مجال للإقصاء وتصفية الحسابات
طالب المرشح السابق في انتخابات الرئاسة المصرية أحمد شفيق الرئيس المنتخب محمد مرسي بأن "ينسى الماضي حيث لا مجال للإقصاء وتصفية الحسابات".

جاء ذلك في الكلمة المتلفزة التي وجهها للمصريين، مساء اليوم، من منزله بشرق القاهرة، تعقيبًا على نتائج الانتخابات الرئاسية التي أعلنت اللجنة العليا المشرفة عليها أمس فوز مرشح الإخوان بنسبة 51.73% بفارق طفيف عن آخر رئيس وزراء في عهد النظام السابق الذي حصل على نسبة 48.27%.

وبدأ شفيق كلمته، التي لم تستمر أكثر من 10 دقائق، بالاعتراف بهزيمته في الانتخابات الرئاسية، أسوة بما يحدث في كل دول العالم الديمقراطية.

وقال آخر رئيس وزراء في عهد الرئيس السابق حسني مبارك إن "تلك هي طبيعة الديمقراطية أن نتنافس في انتخابات علنية وحرة أمام الناخبين ويكون للانتخابات فائز واحد فقط".

وأضاف شفيق أن خوضه الانتخابات الرئاسية "كان تلبية لنداءات المؤيدين"، مشيرًا إلى أنه حاول أن يكون علي قدر أحلامهم وطموحاتهم".

وأوضح شفيق الذي طالما هاجم جماعة الإخوان المسلمين ومرشحها أنه دخل سباق الرئاسة مستقلا لم يكن خلفه حزب سياسي أو تنظيم، على حد قوله.

ووجّه في ختام خطابه كلمه لأعضاء حملته الانتخابية والناخبين الذين أدلوا له بأصواتهم، قائلا: "إليكم جميعا يا من تمثلون الأسر المصرية.. لا تهنوا ولا تحزنوا بل واصلوا العمل من أجل مصر".

وحصل مرسي على 13 مليونًا و230 ألفًا و131 صوتًا بنسبة 51.73%، في مقابل 12 مليونًا و343 ألفًا و380 صوتًا لمنافسه شفيق بنسبة 48.27%.
Son Guncelleme: Tuesday 26th June 2012 12:13
  • Ziyaret: 6208
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0