مرسي يستمع لرؤية رموز شبابية حول الدستور
الناشط السياسي وائل غنيم قال إن رؤية الرئيس المصري حول الدستور كانت "مطمئنة إلى حد كبير".

أحمد إمام

القاهرة - الأناضول

التقى الرئيس المصري محمد مرسي مساء أمس الأحد عددًا من الرموز الشبابية للاستماع لرؤيتهم حول الدستور الجديد للبلاد.

وذكرت الرئاسة المصرية في بيان لها مساء أمس، تلقى مراسل وكالة الأناضول نسخة منه أن لقاء مرسي بالرموز الشبابية جاء في إطار "استكماله للمشاورات التي يجريها مع القوى الوطنية بمختلف أطيافها والدعوة التي وجهها للحوار حول الدستور المصري الجديد".

من جانبه كشف الناشط المصري الشاب وائل غنيم، أن رؤية الرئيس حول الدستور الجديد، التي طرحها خلال لقائه بعض الرموز الشبابية الثورية، كانت "مطمئنة إلى حد كبير".

وفي بيان له مساء أمس تلقى مراسل الأناضول نسخة، قال غنيم الذي حضر اللقاء إن "الرئيس استمع للعديد من المقترحات الخاصة بآليات علاج الخلاف الحالي بين القوى السياسية حول بعض مواد الدستور"، مشيرًا إلى أنه "كان مستمعًا جيدًا لكل ما تم طرحه من انتقادات وأفكار حول مسودة الدستور وحرص على توضيح رؤيته والتي كانت مطمئنة لنا إلى حد كبير".

ولفت إلى أن الرئيس أبلغ الحاضرين للقاء بأنه يقوم مع فريقه الاستشاري بـ"إجراء حوار بين القوى والتيارات السياسية بهدف الوصول لنقاط اتفاق تُغلّب مصلحة الوطن العامة على المصالح الحزبية الضيقة".

وأشار غنيم إلى أن اللقاء "استغرق ثلاث ساعات، وتطرق للخلاف الموجود حاليًا بين التيارات السياسية داخل وخارج الجمعية التأسيسية، ولبعض أيضًا مواد الدستور مثار الجدل".

وأردف غنيم: "تحدث الرئيس أيضًا عن بعض التحديات التي تواجه مصر في الفترة الحالية، ومن بينها ملف الأمن وقضية سيناء والوضع الاقتصادي الراهن في البلاد".

وكان المتحدث باسم الرئاسة المصرية ياسر علي، قال أمس الأحد، إن نقاش الرئيس مرسي مع القوى السياسية ظهر أمس انتهى إلى "التوافق على أكثر من 90% من مواد المسودة المقترحة للدستور الجديد".

وفي سياق متصل كشف غنيم أن "الرئيس مرسي سيلتقي محمد البرادعي رئيس حزب الدستور الليبرالي، والمدير السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية بعد غد الأربعاء"، دون أن يحدد ما سيتم مناقشته خلال اللقاء.

Son Guncelleme: Monday 5th November 2012 07:48
  • Ziyaret: 7692
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0