خمسة معتقلين بتهمة الإهمال في كارثة المنجم
ارتفع عدد المتهمين الذين قررت المحكمة اعتقالهم بتهمة الإهمال في كارثة منجم "سوما"، التي أسفرت عن مصرع 301 عاملا، إلى خمسة أشخاص، بينهم مدير المنجم.

وكانت النيابة العامة في مدينة "أقهيصار" قد أوقفت 25 شخصا للتحقيق معهم بتهمة "الإهمال"، ومن بين الموقوفين رئيس مجلس إدارة الشركة المشغلة لمنجم "سوما".

وأصدرت المحكمة حتى صباح اليوم الإثنين قرارات اعتقال بحق خمسة من الموقوفين، هم مدير المنجم واثنان من المهندسين وأحد المسؤولين عن السلامة ومسؤول الورديات في المنجم.

وكان النائب العام في مدينة أقهيصار، "بكر شاهينر"، قد صرح في مؤتمر صحفي عقد ببلدة سوما أمس، أن التقرير الأولي الذي أعدته لجنة الخبراء، يشير إلى أن الكارثة لم تقع بسبب انفجار المحول الكهربائي، وأن التحقيقات والفحوصات مستمرة.

وكان انفجار وقع في 13 أيار/مايو الجاري بالمنجم، أدى إلى اندلاع حريق وانقطاع التيار الكهربائي، فيما تسبب الحريق باحتجاز عمال المنجم على عمق حوالي 400 متراً وعلى بعد ما بين 2.5 إلى 3 كلم من مدخل المنجم، بعد أن تعطلت المصاعد التي يستخدمونها في الصعود إلى أعلى، وأسفرت الكارثة عن مقتل 301 شخصا، فيما تم إنقاذ 486 عاملا.

وبحسب مسؤولين فإن الحادث وقع في وقت كان فيه العمال يتأهبون لتغيير الوردية، وهو ما يفسّر ارتفاع عدد الضحايا نظراً لوجود عدد من العمال أكبر من المعتاد داخل المنجم حينها.


AA
Son Guncelleme: Monday 19th May 2014 07:59
  • Ziyaret: 4515
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0