قضايا الطاقة تتصدر مباحثات روحاني في تركيا
التحكيم مستمر بين البلدين حول أسعار الغاز الإيراني

يُتوقع أن تخيم مسائل الطاقة على جدول المباحثات، خلال الزيارة الرسمية، التي يبدؤها غدا الرئيس الإيراني، حسن روحاني، في تركيا والتي تستمر ليومين، فضلا عن القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك، وعلى رأسها التطورات في سوريا، والعراق، والأراضي الفلسطينية.

ويهدف البلدان إلى زيادة حجم التبادل التجاري بينهما إلى 30 مليار دولار بحلول العام المقبل، فيما ينتظر أن يجري بحث انضمام إيران إلى مشروع خط أنابيب الغاز العابر للأناضول (تاناب)، الذي ينقل الغاز الأذري إلى أوروبا عبر تركيا.

ويستمر التحكيم بين البلدين بشأن خلافات حول أسعار الغاز الإيراني المصدر إلى تركيا منذ 17 شباط/فبراير الماضي، حيث خفضت إيران السعر بموجب ذلك بنسبة 16%، وبناء عليه حصلت تركيا على تعويضات بلغت 900 مليون دولار، في حين تستمر الأخيرة بالمطالبة بتخفيض الأسعار بنسبة 25%.

وكان وزير النفط الإيراني، بيجن زنكنة، قد صرح في وقت سابق، أن بلاده على استعداد لمراجعة أسعار صادراتها من الغاز إلى تركيا، في حال زيادة الطلب من قبل الأخيرة.

وتؤمن تركيا الجزء الأكبر من احتياجاتها من الغاز من روسيا، فيما تستورد 10 مليار مترمكعب من الغاز سنويا من إيران، وبسعر أغلى.

في سياق متصل، أوضح كبير المستشارين الإعلاميين في رئاسة الجمهورية التركية، أحمد سَوَر، أن زيارة الرئيس الإيراني لا تتضمن زيارة ضريح مؤسس الجمهورية التركية، مصطفى كمال أتاتورك، وذلك لأن بروتوكلات الزيارة بين البلدين على مستوى الرؤساء لا تتضمن زيارة الأضرحة، وعليه فلم يزر الرؤساء الأتراك ضريح المرشد الأعلى السابق للثورة الإيرانية، روح الله الخميني، خلال زياراتهم إلى إيران.


AA
Son Guncelleme: Monday 9th June 2014 11:37
  • Ziyaret: 3626
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0