قيادي في حماس: استمرار اختطاف 4 فلسطينيين في مصر يثير تساؤلات خطيرة حول مستقبلهم
قال القيادي في حركة المقاومة الإسلامية (حماس) غازي حمد، إن استمرار اختطاف 4 فلسطينيين في مصر، منذ نحو 3 أسابيع، يثير "تساؤلات خطيرة حول مستقبلهم".

وأضاف حمد، في تصريح صحفي مساء اليوم السبت، اطلعت وكالة الأناضول على نسخة منه: "إن بقاء قضية المختطفين الأربعة لغز، يثير تساؤلات خطيرة حول مستقبلهم، وحول ما إذا كانت جهات رسمية عليا (لم يسمها)، تقف وراء عملية الخطف، وتصر على إبقاء حالة الغموض".

وألمح حمد، أن لدى حركته قناعة راسخة، بعدم تورط أي تنظيمات، أو جماعات مسلحة، بعملية اختطاف الفلسطينيين الأربعة، مستدركًا: "وإلا لكانت لدينا الكثير من الإشارات التي تكشف هذا اللغز".

وتابع: "هناك احتمالات متعددة (لم يشر إليها)، تدفعنا للتفكير بجدية أن ما حدث هو عملية كبيرة ذات أبعاد سياسية وأمنية، تم التخطيط لها سلفًا، وربما يكون لها تداعيات خطيرة مستقبلًا في حال تكشفت خيوط هذه القضية"، التي وصفها بالمؤامرة.

وكان موقع فلسطيني محلي، ذكر مساء اليوم، أنّ الشبان الفلسطينيين الأربعة، محتجزون لدى السلطات الإسرائيلية.

ونقل الموقع عن مصادر قال إنها تتحفظ على المزيد من التفاصيل التي تستند بها على أدلة ووثائق أن المختطفين لا يتواجدون في مصر.

وكان مسلحون، قد اختطفوا في 19 أغسطس/آب الماضي، 4 فلسطينيين، في منطقة "شمال سيناء"، المصرية، بعد إطلاق النار على حافلة كانت تقلهم مع مسافرين آخرين من معبر رفح البري، على الحدود بين قطاع غزة ومصر، إلى مطار القاهرة الدولي.

وتنظم عائلات المختطفين، وقفات احتجاجية واعتصامات، لمطالبة السلطات المصرية بالإفراج عنهم.

وأصدرت حركة حماس، عدة بيانات صحفية، منذ حادثة الاختطاف، طالبات فيها مصر بالعمل على إطلاق سراح المختطفين الأربعة.

وقالت إنها وجهت عدة رسائل لمسؤولين دوليين، وعرب، ومصريين، وهيئات حقوقية، أبلغتهم فيها صور وتفاصيل حادثة الاختطاف في سيناء.

ولا يزال الغموض حتى اللحظة يكتنف مصير الفلسطينيين الأربعة، في الوقت الذي لم تتبنَ فيه حتى الآن، أي جهة مسلحة عملية اختطافهم.


AA
Son Guncelleme: Sunday 13th September 2015 01:41
  • Ziyaret: 5448
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0