أوغلو: التعاون الإسلامى يتطلع لنجاح اجتماع جنيف 2 لحل أزمة سوريا

أكد الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامى أكمل الدين إحسان أوغلو، أن المنظمة تريد لاجتماع جنيف الثانى أن ينجح، مشيرا إلى أن ذلك يعتمد على توافق الدول الكبيرة وخاصة الولايات المتحدة وروسيا مع الدول المعنية، وشدد على أن الشرط الوحيد لنجاحه هو أن لا يكرر الخطأ الذى حدث فى اجتماع جنيف الأول الذى انتهى بوثيقة اختلفت عليها الأطراف بعد الخروج من قاعة الاجتماع، وبدأ كل طرف يفسرها بطريقته رغم أن عناصرها كانت هامة وتؤدى إلى الحل إذا تم تطبيقها.


وأوضح أغلو، الذى يقوم بزيارة حاليا إلى العاصمة الأمريكية واشنطن، أن المطلوب من اجتماع جنيف القانى هو أن ينتهى بتوافق دولى حول صيغة قرار يمكن تطبيقه على أرض الواقع ويقدم لمجلس الأمن فى صورة مشروع قرار يضم عناصر تحقيق الحل السياسى، ويخرج فى صورة قرار ملزم من المجلس لأنه الجهة الوحيدة التى لديها القدرة على تحقيق الإلزام السياسى عن طريق افصل السابع فى ميثاق الأمم المتحدة.

وشدد على أن الحل العسكرى لن يكون الحل الأمثل لنهاية الأزمة فى سوريا، كما أن استمرار هذه الحرب فى سوريا سيكون له تداعيات كبيرة فى المنطقة، ولذلك يجب وضع الأمور فى نصابها الصحيح وعدم إشعال الفتنة الطائفية، مشيرا إلى أن المذاهب حقائق واقعة منذ القرن الهجرى الأول وحتى يومنا هذا، لأن أصحاب المذاهب المختلفة فى هذه البلاد يعيشون منذ 14 قرنا جنبا إلى جنب بجوار أصحاب الأديان الأخرى، وتاريخ العالم الإسلامى ملىء بهذه النماذج الجيدة.

Son Guncelleme: Tuesday 4th June 2013 10:42
  • Ziyaret: 4857
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0