حملة أمنية تشمل 16 ولاية تركية فجر اليوم

لاعتقال رجال شرطة يشتبه بانتمائهم لـ "الكيان الموازي

نظمت قوات الأمن التركية، حملة أمنية في وقت مبكر من صباح اليوم الإثنين، في 16 ولاية تركية، أسفرت عن توقيف عدد من رجال الشرطة من منازلهم، بينهم المدير السابق للقسم المالي في مديرية أمن إسطنبول "يعقوب سايغيلي"، للاشتباه في انتمائهم إلى "الكيان الموازي"، الذي تتهمه الحكومة التركية بالتغلغل داخل سلكي الشرطة والقضاء.

وبدأت عملية إجراء الكشف الطبي على الموقوفين في مستشفى "خاص إيكي" بإسطنبول، ومن ثم سوقهم إلى مقر مديرية أمن إسطنبول.

وتم خلال الأسابيع الماضية توقيف عدد كبير من منسوبي الأمن، في إطار التحقيقات المتعلقة بأنشطة الكيان الموازي داخل جهاز الأمن، ضمن قضيتي "التجسس"، و"التنصت غير القانوني". وتمت إحالة عدد من الموقوفين إلى المحاكم في حين أخلت النيابة سبيل عدد آخر، وأصدرت المحاكم قرارات باعتقال عدد من المحالين إليها على ذمة التحقيق وإخلاء سبيل عدد آخر.

يشار إلى أن الحكومة التركية، تصف جماعة "فتح الله غولن"، المقيم في الولايات المتحدة الأميركية بـ "الكيان الموازي"، وتتهمها بالتغلغل في سلكي الشرطة، والقضاء، والوقوف وراء حملة الاعتقالات، التي شهدتها تركيا في 17 كانون الأول/ ديسمبر 2013، بذريعة مكافحة الفساد، كما تتهمها بالوقوف وراء عمليات تنصت غير قانونية، وفبركة تسجيلات صوتية.



AA
Son Guncelleme: Monday 1st September 2014 08:20
  • Ziyaret: 3407
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0