منظمات مدنية تدعو الحكومة البريطانية للاعتراف بدولة فلسطين

دعت منظمات مجمتع مدني، أطلقت حملات من أجل السلام والعدل في فلسطين، بالمملكة المتحدة، الحكومةَ البريطانية، إلى احترام إرادة البرلمان البريطاني، الذي وافق على الاعتراف بالدولة الفلسطينية، في تصويت رمزي غير ملزم.

وذكرت المسؤولة الإعلامية لـ "حملة التضامن مع فلسطين" ( منظمة مدنية)، "سارة أبس"، للأناضول، أن المشاركة الكبيرة في التصويت بالبرلمان، أظهرت مدى الاهتمام بالقضية الفلسطينية في السياسة البريطانية، وأن نتيجة التصويت تعكس إرادة البرلمان.

ولفتت "أبس" أن النتيجة تعكس أيضا الخلاف في وجهات النظر بين الحكومة والبرلمان، مضيفة: "ستضطر الحكومة البريطانية عاجلا أم آجلا إلى الاعتراف بدولة فلسطين، وسنواصل الضغط عليها"، مشيرة أن "موقف الحكومة مخجل للغاية".

بدوره؛ أوضح رئيس منظمة "أصدقاء الأقصى"، "اسماعيل باتيل"، أن نتيجة التصويت تعني القبول بحق حكم فلسطين لنفسها، منوها بأن مناهضة الكثير من النواب البريطانيين للاحتلال الاسرائيلي للأراضي الفلسطينية، يعد "أمرا مشجعا"، مؤكدا أنهم سيواصلون حملتهم إلى أن تعترف الحكومة البريطانية بالدولة الفلسطينية.

وقال رئيس الوزراء البريطاني، "ديفيد كاميرون"، أمس، "أتطلع إلى اليوم الذي ستعترف به المملكة المتحدة بدولة فلسطين، ولكن ينبغي أن يكون ذلك جزءًا من مفاوضات تضمن حل الدولتين".

وكان مجلس العموم قد صوت، مطلع الأسبوع الحالي، بأغلبية كاسحة لصالح مذكرة تطالب الحكومة البريطانية بالاعتراف بفلسطين دولة مستقلة، حيث حصلت المذكرة على تأييد (274) عضوا مقابل رفض (12) عضوا فقط.

وجاء في المذكرة "هذا المجلس (في إشارة لمجلس العموم)، يعتقد بأنه يجب على الحكومة أن تعترف بدولة فلسطين إلى جانب دولة إسرائيل باعتبار ذلك إسهاما في ضمان تطبيق حل الدولتين عبر التفاوض".


AA
Son Guncelleme: Friday 17th October 2014 10:02
  • Ziyaret: 4888
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0