واشنطن تنتقد نية إيران تسريع تخصيب اليورانيوم
انتقد البيت الأبيض نية إيران تسريع برنامج تخصيب اليورانيوم في منشأت "ناتانز"، واصفا تلك الخطوة بأنها "إخلال وخرق واضح ومستمر للقرارات والقوانين الدولية"

أوضح "جاي كارني" الناطق الرسمي باسم البيت الأبيض، أنهم تلقوا أنباء تفيد بأن إيران تريد وضع أجهزة طرد مركزية جديدة ذات تكنولوجيا فائقة في منشأة ناتانز لتخصيب اليورانيوم، مشيرا في الوقت ذاته إلى أنه لايوجد لديهم دليل أو أي تفاصيل عن هذا الأمر.

وتابع المسؤول الأميركي قائلا إن "هذه الرغبة لا تعد مفاجئة بالنسبة لهم، لكنها تعد إخلالا واضحا وصريحا لقرارات مجلس الأمن الدولي، والوكالة الدولية للطاقة الذرية"، واصفا تلك الرغبة بـ"العمل الاستفزازي" ، بحسب قوله

وذكر بعض الدبلوماسيون أن إيران كانت قد صرحت في وقت سابق أن ترغب في تدعيم منشأة ناتانز لتخصيب اليورانيوم، بأجهزة طرد مركزية ذات قدرات تكنولوجية فائقة، مشيرين إلى أن تلك الأجهزة الجديدة تمتلك كفاءة أكبر ثلاثة اضعاف من كفاءة الأجهزة التي تستخدمها حكومة طهران حاليا.

وكانت إيران قد ابلغت الوكالة الدولية للطاقة الذرية نيتها نصب أجهزة طرد مركزي حديثة في منشأة ناتانز لتخصيب اليورانيوم، ما يسرّع قدرة طهران على إنتاج يورانيوم مخصب يُستخدم وقوداً في مفاعل، أو لصنع سلاح نووي، وذلك في تحدٍ لقرارات مجلس الأمن.

وأطلعت الوكالة الدول الأعضاء على تلقيها رسالة من ايران، في 23 كانون الثاني (يناير) الحالي، تفيد بأن «آلات طرد مركزي من طراز آي آر 2 أم ستُستخدم في وحدة إي - 22 في منشأة تخصيب اليورانيوم في ناتانز» وسط ايران. وهذه الوحدة جديدة، وستتّسع لنحو 3132 جهاز طرد مركزي.

ولم تحدد طهران جدولاً زمنياً لذلك، لكن وكالة «أسوشييتد برس» نقلت عن ديبلوماسي بارز إن العمل لم يبدأ في الوحدة، مرجحاً أن يستغرق أشهراً، نصب أجهزة الطرد الجديدة وتشغيلها.

Son Guncelleme: Friday 1st February 2013 10:01
  • Ziyaret: 5654
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0