أهالي غزة يواجهون خطر الأمراض المعدية

حذرت برنيل أيرونسايد، ممثلة منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسيف" في غزة، من تزايد خطر الإصابة بالأمراض المعدية في القطاع نتيجة صعوبة الوصول لمياه الشرب النظيفة، التي لم تشبها مياه الصرف الصحي.

وأفادت أيرونسايد، خلال مشاركتها عبر الهاتف، في مؤتمر صحفي عقد في مكتب الأمم المتحدة في جنيف، أن المياه الصالحة للشرب بشكل جيد لا تتوفر إلا في المناطق التي أعدت قبل أسابيع للاجئين، مشيرة أن المياه المشوبة بمياه الصرف الصحي قد تسبب حالات إسهال، وقد تتسب في وفاة الأطفال، دون سن الخامسة بشكل خاص.

وأضافت أيرونسايد أن "370 ألف طفل يعانون حاليا من تجارب مؤلمة، وهم بحاجة ماسة وبشكل فوري للدعم النفسي"، مشيرة إلى أن القطاع بحاجة إلى مليارات الدولارات لترميم البنية التحتية، و"هناك تساؤلات جدية حول الجهات التي ستوفر تلك المبالغ".

وبالتزامن مع بدء سريان الهدنة "الإنسانية" صباح اليوم الثلاثاء، والتي جاءت برعاية مصرية، لمدة 72 ساعة، ارتفع عدد القتلى الفلسطينيين جراء الحرب الإسرائيلية إلى 1867 بينهم نحو 426 طفلاً، و245 امرأة و79 مسناً، وفق المتحدث باسم وزارة الصحة الفلسطينية، أشرف القدرة لوكالة الأناضول فيما بلغ عدد الجرحى نحو 9563، منهم 2877 طفلاً، و1853 امرأة، و374 مسناً.

وتسبب القصف الإسرائيلي على مدى نحو 30 يوما بتدمير 8 محطات للصرف الصحي، كانت تقدم خدمات لقرابة 700 ألف مواطن فلسطيني.

AA
Son Guncelleme: Wednesday 6th August 2014 11:11
  • Ziyaret: 5274
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0