داود أوغلو: إيطاليا تمثل رابع أهم شريك تجاري لتركيا
حجم التبادل التجاري بين البلدين 19.17 مليار دولار

أكد رئيس الحكومة التركية "أحمد داود أوغلو" أن إيطاليا تمثل رابع أهم شريك تجاري لتركيا، فحجم التبادل التجاري بين البلدين 19.17 مليار دولار، قائلًا: "سنبحث غدًا في منتدى الأعمال بين البلدين سبل تطوير العلاقات الاقتصادية والتجارية لتصل إلى مستويات أفضل مما هى عليه الآن، ولقد بحثنا اليوم سبل جذب الاستثمارات المتبادلة، وتطوير المشروعات المشتركة بيننا في بلدان ثالثة".

جاء ذلك في التصريحات التي أدلى بها رئيس الحكومة التركية، في المؤتمر الصحفي المشترك الذي عقده، مع نظيره الإيطالي "ماتيو رينزي"، عقب لقاء ثنائي جمع بينهما، مساء اليوم بالعاصمة أنقرة التي يزورها الأخير حاليًا بشكل رسمي لإجراء مباحثات رسمية.

وأشاد "أحمد داود أوغلو" بالعلاقات الثنائية بين تركيا وإيطاليا، مشيرًا إلى أن الدولتين تتمتعان بأهمية كبيرة في منطقة البحر المتوسط، وتجمع بينهما علاقات تسير بشكل جيد على كافة الأصعدة خلال السنوات الأخيرة، بحسب قوله.

وأوضح داود أوغلو أنهم سبق وأن شكلوا آلية للحوار بين البلدين من خلال عقد اجتماع مجلس وزراء مشترك من الحكومتين، موضحًا أن النسخة الثالثة من هذا الاجتماع ستعقد في تركيا، وشدد على أن العلاقات السياسية الجيدة بين البلدين، كان لها مردود إيجابي كبير على العلاقات الاقتصادية.

وعود النظام السوري

وفي شأن آخر أكد رئيس الحكومة التركية أن النظام السوري بزعامة "بشار الأسد"، "لم يفِ على الإطلاق بأي وعد قطعه على نفسه منذ بداية الأزمة في البلاد وحتى الآن"، مشيرًا إلى أن تركيا سبق وأن بذلت جهودًا مضنية من أجل وقف إطلاق النار في سوريا، "لكن النظام السوري لا يلتزم بوعوده".

وبخصوص خطة المبعوث الأممي إلى سوريا "ستيفان دي ميستورا" لتجميد القتال في مدينة حلب، قال رئيس الوزراء التركي: "لازالت المفاوضات والمباحثات مستمرة بشأن هذه الخطة، لكن هذه الخطة لن تكون من ورائها أية فائدة إذا كان الهدف منها تشكيل وضع راهن دائم في سوريا، لكن إذا كانت لأسباب إنسانية، فحين إذن يمكن تقييمها، ولا سيما فيما يتعلق بمدينة حلب".

مسيرة السلام الداخلي

وفي الشأن الداخلي ذكر "داود أوغلو" أن المفاوضات الجارية بخصوص مسيرة السلام الداخلي، لم تتطرق على الإطلاق إلى مسألتي الحكم الذاتي للأكراد، والعفو العام عن "أوجلان" زعيم منظمة "بي كا كا" الإرهابية، مناشدًا وسائل الإعلام عدم إثارة موضوعات لم تُناقش في هذه المفاوضات "لأن هذا من شأنه الإضرار بالعملية برمتها".

وشدد رئيس الحكومة التركية على ضرورة التزام الحيطة والحذر في تناول الأخبار التي تتعلق بتلك المسيرة، وابتعاد كافة الأطراف عن العنف والكراهية والبغضاء. وأكد أن "حزمة الإصلاحات المتعلقة بالأمن الدخلي تهدف إلى حماية الحريات لا تقييدها".

وتابع "داود أوغلو: "حق التظاهر والتجمع مكفول للجميع، لكن الدولة هى المسؤولة عن تنظيم هذا الحق، ويمكن لأي شخص التظاهر بشكل سلمي، بأي أعداد كانت للتعبير عن آرائهم، لكن بمجرد اللجوء إلى العنف، تتحول تلك التظاهرة إلى جريمة يجب التصدي لها على الفور، وهذا هو ما ستنظمة حزمة الإصلاحات الجديدة".

الاتحاد الأوروبي

وطرح صحفي إيطالي سؤالا قال فيه "منذ عشرات السنين وتركيا ترغب في الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي، لكن في السابق كانت أوروبا قاطرة، وتركيا كان يمكن أن تكون عربة تجرها هذه القاطرة، لكن الحال تبدل الآن، لذلك هل لازالت عضوية الاتحاد الأوروبي في مصلحة تركيا؟".

وأجاب رئيس الحكومة التركية على السؤال قائلًا: "هذا سؤال جيد للغاية، مهما تغيرت الظروف، فإن العضوية بالاتحاد الأوروبي هدف استراتيجي لتركيا، لأننا قطعًا من القارة الأوروبية"، معربًا عن أمله في تحقق هذا الهدف في القريب العاجل.

ومن جانبه أكد رئيس الوزراء الإيطالي "ماتيو رينزي" استمرارهم في دعم مفاوضات انضمام تركيا للاتحاد الأوروبي، وقال في هذا الشأن: "سنستمر في العمل من أجل فتح أبواب أوروبا لتركيا"، لافتا إلى أنه أجرى لقاءً مثمرًا للغاية مع نظيره التركي، وشدد المسؤول الإيطالي على ضرورة استمرار مفاوضات انضمام تركيا للاتحاد الأوروبي، وأن تنتهي تلك المفاوضات بشكل إيجابي.

وتقدم "رينزي" بالتهنئة له على رئاسة بلاده الدورية لـ"مجموعة العشرين" الاقتصادية التي تسلمتها تركيا مطلع الشهر الجاري، معربًا عن ثقته الكبيرة في تحقيق تركيا لنجاحات كبيرة لمجموعة العشرين خلال رئاستها الدورية لها، مؤكدًا أنهم سيواصلون دعمهم لتركيا في هذا الشأن.

وذكر "ماتيو رينزي" أنه تناول مع "داود أوغلو" الأزمة القبرصية وسبل حلها، فضلا عن التطورات الراهنة في المنطقة وخصوصا في سوريا والعراق، مشيرًا إلى أن بلاده تسعى لاتخاذ خطوات ملموسة من أجل إنهاء الحرب السورية، وذكر أن تركيا وإيطاليا يمكنهما القيام بمهام كبيرة في هذا الشأن.


AA
Son Guncelleme: Friday 12th December 2014 10:51
  • Ziyaret: 5195
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0