داودأوغلو يلقي محاضرة في مركز الشرق الأوسط للدراسات الإستراتيجية في طهران
ذكر وزير الخارجية أحمد داودأوغلو أن تنظيم القاعدة و التنظيمات المرتبطة به في سوريا تعتبر خطيرة بقدر خطورة الأسد على الأقل.

و ضمن إطار زيارته للعاصمة الإيرانية طهران ألقى داودأوغلو محاضرة في مركز الشرق الأوسط للدراسات الإستراتيجية قيّم فيها المستجدات الأخيرة في المنطقة. و أكد داودأوغلو على كون تركيا و إيران العمود الفقري للمنطقة و قال " إن الحوار التركي – الإيراني بات ينطوي على أهمية أكبرمن أي وقت مضى ، وينبغي علينا التحرك المشترك ضد المواجهات الأثنية و المذهبية في سبيل ضمان الإستقرار" .

و أعاد داودأوغلو إلى الأذهان المساعي التي بذلتها تركيا من أجل حل الأزمة السورية بالطرق السلمية و قال " لو كنا نعارض تواجد القوى الأجنبية داخل سوريا ينبغي علينا أن نعارض جميع هذه القوى بما فيها حزب الله. فسوريا هي للشعب السوري" .

و قيّم داودأوغلو الزيارة التي قام بها رئيس الإدارة الإقليمية في شمال العراق مسعود البرزاني لمدينة ديار بكر التركية مشيرا إلى أنهم يرغبون في إقامة علاقات ممتازة مع الجميع في المنطقة.

هذا و أُستقبل وزير الخارجية داودأوغلو من قبل النائب الأول للرئيس الإيراني إسحاق جيهانغيري . وجرى خلال الإستقبال بحث التعاون الإقتصادي بين البلدين.

و أكد داودأوغلو على هدف رفع حجم التبادل التجاري بين تركيا و إيران إلى 100 مليار دولار حتى عام 2020 ، وقال إن حل المشاكل التي تواجهها الشركات التركية في إيران سيكون له إسهام كبير في بلوغ هذا الهدف.

من جانبه أعرب جيهانغيري عن مشاطرتهم للأهداف التجارية التي رسمتها تركيا وقال إن تذليل جميع العقبات التي تعترض هذه الأهداف يندرج ضمن أهم أولوياتهم بهذا الصدد.
Son Guncelleme: Wednesday 27th November 2013 10:11
  • Ziyaret: 3813
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0