وزير الثقافة المصري يَعدِل عن استقالته
قال، في بيان صحفي، إن عودته جاءت حفاظًا على مؤسسات وزارته، وأنها ستكون قصيرة إلى أن يتم الانتهاء من انتخابات مجلس النواب والحوار الوطني.

كوثر الخولي

القاهرة-الأناضول

أعلن وزير الثقافة المصري المستقيل، صابر عرب، عدوله عن الاستقالة، وعودته لممارسة عمله كوزير للثقافة لفترة أوضح أنها ستكون قصيرة إلى "أن تنتهي انتخابات مجلس النواب والحوار الوطني إلى الرأي الذي يحقق المصالح الوطنية".

وقال الوزير عرب، في بيان صحفي صادر عن مكتبه الإعلامي، فجر اليوم: "إنه قبل دعوة زملائه من جموع المثقفين والفنانين ورؤساء القطاعات والهيئات والعاملين في الوزارة بالعودة إلى مهمته حفاظًا على مؤسسات وزارته".

ولفت الوزير المصري إلى أن عودته إلى ممارسة مهامه ستكون "لفترة قصيرة إلى أن يتحدد مصير الوزارة مع الانتهاء من انتخابات مجلس النواب، أو إلى أن ينتهي الحوار الوطني بالرأي الذي يحقق المصالح الوطنية".

وأوضح الوزير عرب أن استقالته السابقة جاءت نظرًا للمصاعب الهائلة التي واجهتها الوزارة، مشيرًا إلى أنه حاول ومعه كافة زملائه التغلب على "كل الصعاب رغم قلة الإمكانات المالية".

وأشار إلى أنه على الرغم من اجتماعه مع رئيس الوزراء هشام قنديل، واطلاعه على المصاعب التي تواجه الوزارة، فضلاً عن المشهد السياسي الذي أخرج المصريين عن تسامحهم إلا أنه بقى مصرًا على موقفه رافضًا العودة".

وذكر الوزير أنه كان عازمًا بعد تقديم الاستقالة على العودة "إلى عمله الأصلي كأستاذ للتاريخ الحديث".

وجاء في بيانه: "من صابر عرب إلي جموع المثقفين والفنانين وكافة القوي الوطنية، لقد قبلت مسؤولية وزارة الثقافة خلال فترة تاريخية تعد من أصعب الفترات التي مرت بها مصر خلال تاريخها الحديث، وكنت وما زلت علي ثقة بأن الثقافة المصرية بتفردها وغناها وتنوعها كانت بمثابة العامل الأكثر تأثيرًا في جعل مصر رائدة لأمتنا العربية فضلا عن احترام العالم وتقديره لنا".

وتقدم الوزير باستقالته إلى رئيس الوزراء هشام قنديل الأسبوع الماضي، في حين لم يحدد مصير الاستقالة من مجلس الوزراء حتى اليوم.
Son Guncelleme: Wednesday 13th February 2013 09:16
  • Ziyaret: 4699
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0