النيابة تحقق في الاعتداء المسلح على حافلة نادي فنربهتشه

فتحت النيابة العامة في ولاية طرابزون، شمالي تركيا، تحقيقاً يتناول الإعتداء المسلح الذي استهدف حافلة تقل لاعبي نادي فنربهتشه لكرة القدم، خلال توجهه من مدينة ريزا إلى طرابزون.

ولفتت النيابة في بيان، أنها أوقفت الشخص "م.د" على خلفية تهديدات أطلقها ضد الفريق على الانترنت، مشيرة إلى استمرار التحقيق معه.

وأشار البيان، إلى احتمال أن يكون السلاح المستخدم في الاعتداء بندقية صيد، وأن سائق الحافلة أصيب في الرأس، بإصابة تشكل خطراً على حياته، وفق التقرير الطبي الأولي، وأن حالته الصحية العامة جيدة في الوقت الراهن.

وذكر البيان أن السلطات عثرت في مكان الحادث على بندقية صيد، وبعض الأشياء التي قد تشكل أدلة في إطار القضية، منوها أن النيابة في بلدة سورمنة - التي وقع فيها الحادث- فتحت تحقيقا للتوصل إلى المشتبه أو المشتبهين، بتهم محاولة القتل، والاضرار بممتلكات، ومحاولة القتل المتعمد المحتمل لأكثر من شخص.

وكانت الحافلة التي تقل لاعبي فريق فنربهتشه، تعرضت مساء السبت المنصرم، لاعتداء مسلح، في طريق عودنها من مدينة ريزا، عقب خوض الفريق مباراة أمام نظيره "ريزا سبور" في إطار منافسات الدوري التركي لكرة القدم، وأصيب سائق الحافلة بجروح بالغة نُقل على إثرها إلى المستشفى لتلقي العلاج.

AA
Son Guncelleme: Tuesday 7th April 2015 09:57
  • Ziyaret: 71405
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0