وقفة تضامنية باليمن ابتهاجا بفشل محاولة الانقلاب العسكري في تركيا
أعرب عشرات الشباب في مدينة تعز وسط اليمن، اليوم الأحد، عن ابتهاجهم بفشل محاولة الانقلاب العسكري التي شهدتها تركيا.

جاء ذلك في وقفة تضامنية نظمها "شباب وشابات تعز"، وهو ملتقى شبابي، في شارع جمال عبدالناصر، وسط المدينة التي يحاصرها مسلحو جماعة الحوثي، وقوات الرئيس السابق علي عبدالله صالح.

ورفع المشاركون الذين ينتمون إلى تيارات سياسية وفكرية مختلفة، الأعلام التركية وصور الرئيس رجب طيب أردوغان، ويافطات كُتب عليها "نحيي صمود الشعب التركي وانتصاره الديمقراطي"، وسط ترديد هتافات التضامن والتأكيد على الأخوة المشتركة بين الشعبين.

وفي حديث مع الأناضول على هامش الوقفة، قال أيمن المخلافي، أحد المنظمين للفعالية إن "الهدف من الفعالية هو إيصال رسالة من الشباب اليمنيين إلى الأشقاء في تركيا تحيي خروجهم ووثبتهم في التصدي لمحاولة الانقلاب الفاشلة، والتأكيد على واحدية الإيمان بالإرادة الديمقراطية".

وأضاف أن "هذه الفعالية أقل شيء يمكن تقديمه تجاه الأشقاء الأتراك الذين يكن لهم اليمنيون كل الحب والتقدير، وتربطهم بهم روابط الدين والتاريخ والثقافة.

وشهدت العاصمة أنقرة ومدينة إسطنبول، في وقت متأخر من مساء أول أمس الجمعة، محاولة انقلابية فاشلة، نفذتها عناصر محدودة في الجيش، تتبع لـ"منظمة الكيان الموازي" (فتح الله غولن) الإرهابية، حاولوا خلالها إغلاق الجسرين اللذين يربطان شطري مدينة إسطنبول، والسيطرة على مديرية الأمن فيها وبعض المؤسسات الإعلامية الرسمية والخاصة، وفق تصريحات حكومية وشهود عيان.


وقوبلت تلك المحاولة باحتجاجات شعبية عارمة في معظم المدن والولايات التركية، حيث طوق المواطنون مباني البرلمان ورئاسة الأركان، ومديريات الأمن، ما أجبر آليات عسكرية حولها على الانسحاب مما ساهم في إفشال هذه المحاولة.


AA
Son Guncelleme: Sunday 17th July 2016 12:59
  • Ziyaret: 4066
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0