نائب أردوغان: إسرائيل تعمدت قصف مكتب الأناضول في غزة

قال نائب رئيس الوزراء التركي "بولند أرينج": " إن إسرائيل تعمدت قصف مكتب وكالة الأناضول في غزة "، مشيراً إلى استمرار الوكالة في البث مباشرة من غزة، وفي إرسال الأخبار والصور منها، وأعرب أرينج عن أسفه لعدم انتقاد المؤسسات الإعلامية العالمية لاستهداف مكتب الأناضول.

وكان أرينج يتحدث في وقت سابق اليوم أمام ممثلي الهيئات الحكومية التركية التابعة له؛الذين التقاهم في مقر رئاسة الوزراء بأنقرة لتهنئتهم بعيد الفطر. وكان من بين الحضور المدير العام لوكالة الأناضول للأنباء "كمال أوزتورك"، والمدير العام لهيئة الإذاعة والتلفزيون التركية "إبراهيم شاهين"، والمدير العام لمديرية الصحافة والإعلام التركية "مراد قره كايا"، والمدير العام للأوقاف "عدنان إرتام".

وعبر أرينج عن أسفه لإصابة أحد العاملين في الوكالة خلال القصف إصابة بليغة، أُرسل بعدها لتلقي العلاج في تركيا، عبر مصر التي خرج إليها بعد جهود دبلوماسية، ومن ثم سافر في طائرة إسعاف إلى تركيا.

وأكد أرينج على ضرورة أن تقوم المؤسسات الإعلامية في كل أنحاء العالم بمهامها، وعلى ضرورة أن تتم حماية الإعلاميين خاصة في حال كانت هويتهم الإعلامية واضحة، وكانت المباني التي تضم المكاتب الإعلامية محددة ومعروفة.

كما أشار أرينج إلى الرسالة التي أرسلها أوزتوركلرئيس الوزراء الإسرائيلي "بنيامين نتنياهو"،وإلى تنظيم نقابة الإعلاميين مظاهرة اليوم أمام السفارة الإسرائيلية في أنقرة.

وحولالانتخابات الرئاسية التركية - التي انتهى التصويت بها في الخارج أمس، وتعقد الجولة الأولى منها داخل تركيا يوم 10 أغسطس/ أب الجاري -أعرب أرينج عن أمله في أن تكون تلك الانتخابات بمثابة ميلاد جديد لتركيا، وأن تكون سبباً في تحقيق تطورات جيدة.

وأعرب أرينج عن رضاه عن أداء الهيئات الحكومية التركية التابعة له، متمنياً أن تستمر في أداء مهامها بأعلى مستوى من المسؤولية.


Son Guncelleme: Monday 4th August 2014 02:05
  • Ziyaret: 7442
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0