مناوشات بين مؤيدي ومعارضي مرسي بالتحرير

وقعت مناوشات بالحجارة والأيدي بين أنصار ومعارضي الرئيس المصري محمد مرسي عقب صلاة الجمعة اليوم في ميدان التحرير بوسط القاهرة.

وبحسب مراسل وكالة الأناضول للأنباء بدأت المناوشات بعد أن هتف عشرات من الشباب من فوق المنصة الرئيسية في الميدان : "يسقط يسقط حكم المرشد"، في إشارة إلى مرشد الإخوان المسلمين، محمد بديع، مما أدى لغضب آخرين من أعضاء جماعة الإخوان.

وصعد الغاضبون من الهتافات إلى المنصة هاتفين: "حرية وعدالة.. مرسي وراه رجالة"، و "الشعب يريد تطهير القضاء"، وتكسر جزء من المنصة، فيما بدأ إلقاء الحجارة وسط حالة هرج ومرج رأى عدد من المتظاهرين في الميدان أنها " تطورت بشكل سريع وغير مبرر"، بحسب المراسل.

وبدأ تدفق عشرات من المتظاهرين، معظمهم من جماعة الإخوان إلى الميدان للتظاهر احتجاجا على الأحكام الصادرة ببراءة المتهمين من تهمة قتل المتظاهرين في يومي 2و3 فبراير/شباط العام الماضي، التي عرفت إعلاميا بموقعة الجمل خلال ثورة 25 يناير/كانون الثاني.

وفي المقابل يتظاهر آخرون في الميدان ومناطق أخرى بالقاهرة للمطالبة بمحاسبة الرئيس محمد مرسي عما قدمه خلال الثلاثة أشهر الماضية، والقصاص لـ"شهداء" الثورة، و"تطهير القضاء"، وإعادة تشكيل الجمعية التأسيسية لوضع الدستور الجديد.

Son Guncelleme: Friday 12th October 2012 10:34
  • Ziyaret: 4846
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0