داود أوغلو: مستعدون لتلقين المعارضة درسا في الديمقراطية
خلال الانتخابات العامة المقرر إجراؤها العام المقبل
 

أكد رئيس الوزراء التركي، ورئيس حزب العدالة والتنمية الحاكم، أحمد داود أوغلو، استعداد حزبه لتلقين المعارضة درسا آخر في الديمقراطية، خلال الانتخابات البرلمانية، المقرر إجراؤها العام المقبل، حتى لو واجهت أحزاب المعارضة الحزب الحاكم مجتمعة.

وقال داود أوغلو، خلال كلمته، اليوم الأحد، أمام مؤتمر لكوادر حزب العدالة والتنمية، في ولاية أسكي شهير، مخاطبا المعارضة: "لا تأتوا فرادا، تعالوا مجتمعين، ولو أتيتم كذلك، فنحن على استعداد لتلقينكم درسا في الديمقراطية. لايهم من يواجهنا طالما معنا الله والشعب".

وأضاف داود أوغلو، أن زعيم حزب الشعب الجمهوري المعارض، كمال قليجدارأوغلو، بدأ منذ الآن ببذل الجهود للبحث عن تحالفات جديدة، استعدادا للانتخابات العامة، مشيرا إلى أن "الكيان الموازي يسعى لإدارة هذه الجهود من الخارج، هذا الكيان يضع بين يدي قليجدارأوغلو بعض المعلومات، أو ما يعتقد أنه وثائق، أو فرصا ليعمل من خلالها على إضعاف مؤسسات الدولة، أو يطال جهاز الاستخبارات الوطنية، وهذا ما قلناه قبيل الانتخابات المحلية في 30 آذار/مارس الماضي".

ولفت داود أوغلو إلى أنه بجري العمل على إضعاف رئيس الجمهورية، المنتخب من قبل الشعب، من خلال نقاشات عديدة، مشددا على أن حكومته لن تسمح باستهداف مقام رئاسة الجمهورية، أو الرئيس.

وتصف الحكومة التركية جماعة "فتح الله غولن" المقيم في الولايات المتحدة بـ "الكيان الموازي"، الذي تتهمه بالتغلغل في سلكَي الشرطة والقضاء، والوقوف وراء حملة الاعتقالات التي شهدتها تركيا في 17 كانون الأول/ ديسمبر 2013، بذريعة مكافحة الفساد، حيث طالت أبناء وزراء ورجال أعمال ومسؤولين أتراك، أخلي سبيلهم لاحقا بعد قرار المحكمة المعنية بإسقاط تهم الفساد عنهم.


AA
Son Guncelleme: Monday 8th December 2014 03:27
  • Ziyaret: 6304
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0