مواجهة بين الحكومة الباكستانية و القضاء بشأن التهم الموجهة إلى رئيس الجمهورية


تشهد باكستان مواجهة بين الحكومة و الجهاز القضائي بشأن رئيس الجمهورية عاصف علي زرداري الذي يواجه تهما بممارسة الفساد.

فقد وافقت المحكمة الباكستانية العليا على طلب رئيس الوزراء راجا برويز أشرف على منح مهلة إضافية أمدها ثلاثة أسابيع بشأن إعادة فتح ملفات الفساد بحق الرئيس زرداري.

وحسب قرار المحكمة العليا فإن رئيس الوزراء اشرف سيراجع خطيا السلطات السويسرية خلال ثلاثة أسابيع للمطالبة بإستئناف النظر في الدعوى المرفوعة ضد زرداري بتهمة غسل الأموال.

وفي حال إمتناع رئيس الوزراء أشرف عن توجيه مثل هذا الطلب الخطي سيمكن للمحكمة العليا تنحيته عن منصبه بسبب عدم تنفيذه القرار القضائي.

وكان رئيس الوزراء الأسبق يوسف رضا غيلاني قد أُقصي من منصبه خلال يونيو/حزيران الماضي بسبب إمتناعه عن توجيه الطلب المذكور.

وذكر وزير الإعلام الباكستناني عمر زمان كايرا أن رئيس الوزراء يرغب في تنفيذ القرار القضائي و لكنه بحاجة إلى بعض الوقت بهذا الشأن.
Son Guncelleme: Tuesday 28th August 2012 12:42
  • Ziyaret: 4976
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0