مسؤول فرنسي: الإعلام يبالغ في وصف المشهد التونسي

اتّهم برتران دو لا نوي رئيس بلدية باريس لدى زيارته لتونس وسائل الإعلام الفرنسية والتونسية بالمبالغة في نقل وقائع المشهد التونسي.

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها المسئول الفرنسي لإحدى الإذاعات المحلية التونسية على هامش زيارة يجريها حاليًا لتونس.

وقال إن "وسائل الإعلام في تونس كما هو الحال في فرنسا تبالغ في وصف الوضع العام التونسي وتقدّمه بشكل كاريكاتوري ساخر كما ترتكب عددًا من الحماقات في بعض الأحيان".

وأضاف: "الشعب التونسي شعب مضياف وتونس بلد جميل، وعلى الإعلام نقل هذه الصورة بشكل يمكن أن يدعم الاقتصاد التونسي والسياحة على وجه الخصوص، لا أن يكتفي بنقل العنف والتجاذبات السياسية".

وأشار المسؤول - الذي ينتمي للحزب الاشتراكي الحاكم في فرنسا - إلى حجم العلاقات التونسية والفرنسية ووصفها بـ "المتينة والقائمة على التعاون والتضامن".

وشدد على تمسك بلاده بدعم الثورة التونسية، والوقوف على مسافة واحدة بين مختلف الأحزاب في تونس.

ويزور رئيس بلدية باريس تونس حاليًا، والتقى في وقت سابق رئيس الحكومة حمادي الجبالي، ورئيس بلدية تونس والأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل، إضافة إلى شخصيات سياسية أخرى.

Son Guncelleme: Wednesday 7th November 2012 05:16
  • Ziyaret: 6724
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0