نزوح في أحياء كسمايو مع اقتراب القوات الصومالية والكينية
حركة شباب المجاهدين الصومالية أعلنت الاستنفار لصد هجوم القوات المتحالفة

عبد القادر فودي

مقديشو – الأناضول

بدأ العديد من سكان مدينة كسمايو الصومالية الساحلية النزوح بعد اقتراب القوات الحكومية الصومالية المدعومة من كينيا من المدينة الخاضعة لسيطرة حركة شباب المجاهدين.

وقال أحد السكان لمراسل وكالة الأناضول للأنباء إن حركة النزوح بدأت في أجزاء من أحياء كسمايو بعد اقتراب القوات الصومالية والكينية منها.

وأضاف أن حركة الشباب أعلنت حالة استنفار قصوي، وبدأت في حشد استعدادات عسكرية لصد هجوم القوات المتحالفة علي المدينة.

وقال ضابط من جنود القوات الحكومة الصومالية لمراسل الأناضول إن القوات "أصبحت على مقربة من مدينة كسمايو".

وأضاف "نبعد 45 كيلومترا عن ضواحي كسمايو. المدينة ستكون في قبضتنا خلال الأيام القليلة القادمة".

وتعرضت مدينة كسمايو مؤخرا لقصف صاروخي مجهول من جهة البحر تزامنا مع إعلان كينيا شن هجوم واسع على كسمايو بهدف طرد مقاتلي حركة شباب المجاهدين من المدينة.

Son Guncelleme: Sunday 26th August 2012 11:12
  • Ziyaret: 5918
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0