حفل موسيقي داخل كنيسة في غزة بمناسبة أعياد الميلاد

أحيت فرقة موسيقية فلسطينية، مساء اليوم الأحد، حفلا موسيقيا في كنيسة "دير اللاتين" في مدينة غزة، بمناسبة حلول "أعياد الميلاد المجيدة".

وشارك في الحفل، الذي نظمته كنيسة دير اللاتين، والمركز الثقافي الفرنسي في غزة، وحضره عشرات الفلسطينيين المسيحيين والمسلمين، الموسيقار الأمريكي بيتر سولسكي، والفرنسية بلينا فيرنديز، والفلسطيني رمزي أبو رضوان.

وقدمت الفرقة الموسقية، التي عزف جميع أفرادها على آلة "الكمنجة"، مقطوعة من موسيقى "الباروك" الكلاسيكية.

وموسيقى "الباروك" يعود نشوؤها وازدهارها إلى الفترة مابين عامي 1600 وحتى عام 1750م، وكان أول ظهور لها في إيطاليا.

وقال رمزي أبو رضوان رئيس جمعية وفرقة "الكمنجاتي" التي أحيت الحفل: إن "هذا الحفل الموسيقي، اعتدنا على تقديمه، منذ عشرة أعوام، بشكل سنوي، في قاعات وكنائس داخل قطاع غزة".

وأضح أبو رضوان، في تصريح لـ"الأناضول"، أن فرقته قدمت عرضا موسيقيا كلاسيكيا عزفت فيه مقطوعة جديدة من تأليفها، لموسيقى "الباروك".

وقال الموسيقار الفلسطيني، إن الهدف من الحفل الذي يأتي بمناسبة أعياد الميلاد، هو منح لحظات جميلة للفلسطينيين بقطاع غزة خاصة في ظل الأوضاع والظروف الصعبة التي يعيشوا فيها، بسبب الحصار الإسرائيلي، وصعوبة تواصلهم مع العالم الخارجي.

ويحتفل المسيحيون من أبناء الطوائف الغربية، بأعياد الميلاد يوم 24 ديسمبر/كانون الأول، فيما تحتفل الطوائف المسيحية "الشرقية"، بالعيد في 7 يناير/كانون الثاني.

وستكون ذروة أعياد الميلاد في فلسطين عند منتصف ليل الخميس المقبل، في ساحة "كنيسة المهد" في مدينة بيت لحم، جنوبي الضفة الغربية.

ويتبع نحو 70% من مسيحيي قطاع غزة، لطائفة الروم الأرثوذكس، بينما يتبع البقية لطائفة اللاتين الكاثوليك.

AA
Son Guncelleme: Monday 21st December 2015 07:07
  • Ziyaret: 4769
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0