عنان محذرا: الأزمة السورية قد تتسبب في تهديدات أكبر

وتابع عنان خلال كلمته التي ألقاها أمام المشاركين في الاجتماع الدولي المنعقد حاليا في مدينة جنيف السويسرية، أنه في حالة عدم حل هذه المشكلة من الممكن أن تفتح جبهة جديدة للإرهاب وأن تزيد درجة التطرف ويزيد الصراع المذهبي وستظهر على الساحة دولة يزيد فيها العنف المسلح

وناشد المجتمع الدولي إلى التحرك الموحد حتى يتسنى إيجاد حل عاجل لتلك الأزمة، مشددا على أهمية الاتحاد أمام مثل هذه القضايا، ومضيفا "أنهم إن لم يصلوا في هذا الاجتماع إلى اتخاذ خطوات صائبة فإن التاريخ لن يغفر لهم ذلك وسيذكرهم بكل سوء"، بحسب قوله.

وشدد عنان على ضرورة تحقيق الانتقال السياسي الآمن في سوريا وتأسيس حكومة وحدة وطنية وإجراء إصلاحات دستورية فعالة تضمن انتخابات حرة ونزيهة

وتابع قائلا لوزراء خارجية الدول المشاركة في الاجتماع: "اليوم أمامكم خياران وهما: إما أن تتحدوا لضمان مصالحكم المشتركة، أو تنقسموا فيما بينكم وتفشلوا"، مشيرا إلى أن نتائج الأزمة ستكون وخيمة على الجميع.

يشار إلى أن هذه القمة التي دعا إليها عنان قد انطلقت أعمالها اليوم بمشاركة وزراء خارجية الدول دائمة العضوية بمجلس الأمن، وقطر وتركيا والعراق والكويت، بهدف "السعي لإنهاء العنف وإحلال الأمن والاستقرار للشعب السوري."، كما صرح عنان في وقت سابق

Son Guncelleme: Saturday 30th June 2012 05:58
  • Ziyaret: 5977
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0