جاويش أوغلو: هناك أحزاب تدعم معاداة الأجانب في أوروبا
أفاد وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو بوجود عداوة للأجانب في أوروبا، وأحزاب سياسية تدعم ذلك، قائلاً: "يتزايد يومياً الدعم المقدم لتلك الأحزاب، ويجب علينا أن نقف بشكل قوي ضد ذلك في مثل هذه المرحلة".

جاء ذلك في كلمة له خلال اجتماعه بمنظمات مجتمع مدني تركية في أحد فنادق مدينة فرانكفورت الألمانية، التي توجه إليها بعد زيارته معرض "ITB" بالعاصمة برلين.

وأشار جاويش أوغلو إلى تزايد الحركات العنصرية في أوروبا مؤخراً، منوهاً إلى أن الجميع يرى المصاعب التي تواجه المهاجرين والمسلمين و أي مكون ديني أو عرقي لا ينتمي لشعوب أوروبا، قائلاً " هناك عنصرية متزايدة، ومعاداة للأجانب والمهاجرين والإسلام، ومعاداة للسامية، وهناك أحزاب تدعم ذلك، فالدعم يتزايد لتلك الأحزاب يومياً".

ووجه جاويش أوغلو خطابه للجالية التركية في ألمانيا، مؤكداً ضرورة رفع صوتهم في وجه "بيغيدا" المعادية للإسلام، والاجتماعات المناهضة للأتراك، لأنهم يعدون جزء وعنصر أساسي في ذلك البلد وساهموا في نهضته.

كما ولفت جاويش أوغلو إلى أن أوروبا ينتظرها خطران في حال لم تتخذ التدابير لمواجهة التيارات العنصرية فيها، قائلاً: " هناك عنصرين يهددان شعوب أوروبا، أولها الإرهاب بما في ذلك المقاتلين الأجانب، والثاني العنصرية المتزايدة، وعداوة الأجانب، فكلاهما أخطر من الأخر، ويتغذيان من بعضهما، لذلك ينبغي مكافحتهما بقوة ".

من جانب أخر، أوضح أن تركيا أسست آلية "مجلس التعاون الاستراتيجي رفيع المستوى"، مع البلدان التي يولونها أهمية، مبيناً أن العلاقات الثنائية مع تلك البلدان؛ ارتفعت إلى أعلى المستويات بفضل تلك الآلية.

وقال جاويش أوغلو: "أسسنا تلك الآلية مع 19 بلداً حتى اليوم، كما زرنا المملكة العربية السعودية برفقة الرئيس رجب طيب أردوغان، وكانت زيارة جيدة للغاية، واتخذنا قرار برفع مستوى علاقاتنا مع السعودية إلى مستوى مجلس تعاون استراتيجي رفيع المستوى، وبدأنا العمل وفقاً للتعليمات التي تلقيناها من الرئيس والعاهل السعودي، كما سنبدأ العمل بهذه الآلية مع جورجيا، وبذلك يرتفع عدد البلدان إلى 21 بلداً".

ولفت جاويش أوغلو إلى أنهم أبرموا اتفاقيات تجارة حرة مع العديد من البلدان؛ من أجل إدخال المنتجات التركية إلى الأسواق العالمية، مضيفاً: " قمنا بالانفتاح على القارة الأفريقية، فتجارتنا وصادراتنا ارتفعت من ثلاثة مليارات دولار أميركي إلى 24 مليار دولار مع أفريقيا، وهذا الرقم في تصاعد، كما نرى أن صادراتنا لدول أميركا اللاتينية زادت بنسبة 7- 8 أضعاف ".

وتطرق جاويش أوغلو إلى مسيرة مفاوضات عضوية تركيا في الاتحاد الأوروبي، معرباً عن رغبة بلاده بأن تكون فاعلة في المنظمات الدولية، مشيراً إلى أن الجميع يعرف المجهود الذي بذلته تركيا؛ من أجل الإنضمام للاتحاد الأوروبي، مضيفاً: " لم نتخلى عن ذلك رغم أننا واجهنا صعوبات ".

وفي الشأن العراقي، أشار جاويش أوغلو إلى العمليات العسكرية، التي بدأت في مدينة المواصل (شمال) وبعض المناطق الأخرى ضد تنظيم داعش، مبيناً أن بلاده تدعم جهود حكومة العراق المركزية بهذا الصدد، وتقدم كافة أشكال المساعدة المادية، والدعم اللوجستي، كما تتبادل المعلومات الاستخباراتية".

وذكر جاويش أوغلو أن بلاده قدمت الدعم اللازم لقوات البيشمركة، ودربت وجهزت أكثر من 1500 عنصر من البيشمركة حتى اليوم، مؤكداً ضرورة أن تكون عملية مكافحة داعش فاعلة في سوريا أيضاً في المرحلة المقبلة، وليس العراق فقط.

وتابع جاويش أوغلو " اتفقنا مع الولايات المتحدة الأميركية؛ حول برنامج تدريب وتجهيز المعارضة السورية، وسيبدأ العمل خلال الشهر الجاري"، مشدداً على ضرورة القيام بمكافحة شاملة وفاعلة للإرهاب، وإلا فلن يتحقق النصر.


AA
Son Guncelleme: Friday 6th March 2015 09:58
  • Ziyaret: 4110
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0