تركمان سوريا يؤسسون مجلسهم وينتخبون أعضاءه
المجلس يتكون من 39 عضوا

أنقرة - الأناضول

محمد شيخ يوسف

انتخب تركمان سوريا، اليوم، مجلسهم بعد إقرار نظامه الداخلي، خلال المؤتمر العام الثاني لتركمان سوريا، الذي اختتم في العاصمة التركية أنقرة.

وأعلن عن أعضاء المجلس المنتخب اليوم، بعد فرز أصوات المندوبين، وذلك اليوم الأحد والأخير للمؤتمر الذي نظمه منبر تركمان سوريا، واستمر ثلاثة أيام، أسفرت عن انتخاب مجلس للتركمان، في وقت شهد فيه المؤتمر، مشاركة رسمية تركية، فضلا عن مشاركة أبرز قيادات المعارضة السورية.

وتألف المجلس التركماني المنتخب من 39 عضوا، اختارهم 350 مندوبا، ناقشوا النظام الداخلي للمجلس، وكان من المقرر أن يختار المندوبون، 35 عضوا يشكلون المجلس، إلا أن النقاشات رفعت العدد ليصل إلى 39، مع رفع عدد أعضاء اللجنة التنفيذية إلى 9 أعضاء، بعد أن كانت المسودة تشير إلى أن اللجنة تتألف من 7 أعضاء.

وقال الرئيس الفخري لتركمان سوريا، وعضو البرلمان التركي، محمد شاندر، في كلمة ألقاها عقب انتهاء الانتخابات، أن هذه الخطوة "هي بداية خير، وولادة مبشرة للتركمان، من خلال تأسيس هذا المجلس"، موضحا أن "التركمان قدموا من التضحيات ما يكفي في الثورة السورية".

وأشار إلى أنه "في الفترة التي يجتمع فيها التركمان في أنقرة، يواصل النظام السوري ممارسة القمع بحق الشعب السوري، وبخاصة التركماني منه، حيث ارتكب جريمة بحقهم في حمص، اسفرت عن استشهاد 35 شخصا، ذبحا وتقطيعا بأبشع أنواع الطرق".

وقدم شاندر لمحة تاريخية عن التركمان، وعن دخولهم الإسلام، وخدمتهم للقضية الإسلامية، والسبل التي أدت إلى هدايتهم، من خلال القرآن الكريم، والحديث النبوي الشريف.

وشهدت أيام المؤتمر الثلاثة، نقاشات كبيرة بين المشاركين، أفضت إلى إقرار النظام الداخلي الذي صوت عليه المندوبون، حيث تضمن نظام الانتخاب، وذلك بتصويت كل منطقة لممثليها في المجلس، على أن يعقد اجتماعا كل 3 أشهر، ويعمل لمدة عام، يتم انتخاب مجلس جديد بعدها.

يذكر أن تشكيل المجلس التركماني حظي بمباركة من المجلس الوطني، ومن الإئتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، وبتأيد من الحكومة التركية.

يذكر أن مؤتمر تركمان سوريا الثاني، نظم من أجل تأسيس مجلس يمثل جميع التركمان، في مختلف المناطق السورية، ليكون مخاطبا شرعيا لهم، فضلا عن مساهمة المجلس، في تأسيس دولة سورية قوية بعد إسقاط النظام.

هذا وشهد المؤتمر في اليوم الثاني مشاركة رسمية تركية، ممثلة برئيس الوزراء رجب طيب أردوغان، ووزير الخارجية أحمد داود أوغلو، فضلا عن مشاركة رئيس المجلس الوطني جورج صبرا، وأعضاء من المجلس، ومن الإئتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية.

Son Guncelleme: Monday 1st April 2013 08:32
  • Ziyaret: 6386
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0