كورماز: الشؤون الدينية التركية تحتضن كل المذاهب الإسلامية
أوضح رئيس الشؤون الدينية التركية، الأستاذ الدكتور "محمّد كورماز"، أن رئاسة الشؤون الدينية في تركيا، بعيدة كل البعد عن التصنيفات المذهبية، وأن المؤسسة تحتضن جميع المذاهب الإسلامية.

الأناضول – اسطنبول – أفيون

هشام شعباني - سارب أوزر

ووصف "كورماز"، في اجتماع عقده مع مرجعيات الإفتاء في ولاية "أفيون قره حصار"، الواقعة في وسط البلاد، أن هناك إنطباع سائد يُؤكد أن المذهب السني الحنفي، يعد المذهب الرسمي غير رسمي لرئاسة الشؤون الدينية، ومرّد هذا الإنطباع، حسبما قال، توّلد بسبب تواجد الغالبية السنية الحنفية في رئاسة الشؤون الدينية.
داعيًا الجميع إلى العمل من أجل تغيير ذلك الانطباع السائد، مُعتبرًا المؤسسة منفتحة وحاضنة لجميع المذاهب الإسلامية.

ويرى "كورماز"، أنه لا يحق للمنتمين لأي مذهب من المذاهب، إقصاء نظرائهم من المذاهب الأخرى، خاصة وأن جهود رئاسة الشؤون الدينية تنصبّ في نشر مفهوم الأخوّة الإسلامية.

وتابع "كورماز"، أن عملية التجديد والتحديث المستمر، تشكل أهمية حيوية، والمؤسسة تعمل بشكل مستمر على وضع خطط ودراسات شهرية، ونصف سنوية، وسنوية، إضافة إلى خطط خماسية، وتنفيذها، كما أن موظفي ومبعوثي المؤسسة، يصلون إلى أصغر التجمعات السكانية، ويديرون 128 ألف مركز ديني، "لكي لا يقف شخصٌ يوم القيامة أمام الله تعالى ولم تصله دعوة الاسلام" على حدّ تعبيره.

Son Guncelleme: Tuesday 12th February 2013 09:33
  • Ziyaret: 12110
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0