إعادة فتح قبر ثامن رؤساء تركيا لكشف غموض وفاته

وافادت السلطات المعنية أن القبر سيتم فتحه أمام هيئة من النيابة العامة التركية، كما أن الطب الشرعي التركي سوف يجري فحصا دقيقا على رفات الجثة للتوصل إلى الأسباب الحقيقية للوفاة التي تمثل سرا غامضا حتى الآن.

وكان مجلس ديوان المحاسبة في الجمهورية التركية قد أعلن في شهر حزيران/يونيو الماضي عن بدء التحقيق في ملابسات وفاة "أوزال"، وذلك بناء على تعليمات من رئيس الجمهورية الحالي "عبد الله غل" الذي كان قد التقى بافراد من اسرة الرئيس الراحل وطلبوا منه ذلك الأمر.  

وتضمنت تلك التحقيقات استجواب شخصيات كانت مقربة من "أوزال"، إضافة إلى مسؤولين في الدولة شغلوا مناصب في تلك الحقبة، ويأتي فتح قبره لتشريح جثتة للوقوف على أسباب وفاته، لاسيما أن جثته لم تشرح عقب وفاته حينها، ولم يبدِ أي شخص من المحيطين به حينها أى اهتمام للكشف عن تلك الأسباب، الأمر الذي اعتبرته لجنة التحقيق التي تتولى القضية حاليا إهمالا جثيما.

يذكر أن "تورغوت أوزال" ثامن الرؤساء الأتراك بعد سقوط الخلافة العثمانية، تقلد منصب رئيس تركيا سنة 1990، وظل في منصبه حتى مات فجأة إثر أزمة قلبية في 17 نيسان/أبريل 1993.

 وتميز أوزال بنزعته الإصلاحية وكان محبوبا من قبل الشعب التركي إلا أن وفاته المفاجئة ظلت سرا غامضا يشغل بال الشعب التركي حتى الآن

Son Guncelleme: Monday 17th September 2012 07:02
  • Ziyaret: 4884
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0