ميركل تلتقي رئيس الوزراء الكندي لبحث الأزمة الأوكرانية

وصلت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل إلى كندا، قادمة من الولايات المتحدة الأمريكية، وذلك ضمن الجولات المكوكية التي تجريها، من أجل التوصل لحل للأزمة في أوكرانيا.

والتقت ميركل، مساء الاثنين بتوقيت كندا، رئيس الوزراء الكندي "ستيفن جوزيف هاربر"، في مكتب رئاسة الوزراء بمقر البرلمان الكندي في أوتاوا. وقال المسؤولان في مؤتمر صحفي مشترك بعد اللقاء، إنهما بحثا التطورات الاقتصادية والسياسية في أوروبا، وعلى رأسها قمة مجموعة (جي 7) المجمع عقدها في ألمانيا.

وأشار هاربر، إلى تناول اللقاء الهجمات الإرهابية الأخيرة في كندا، وقضايا الإرهاب، وتنظيم داعش، والتطورات في الشرق الأوسط.

وفيما يتعلق بالأزمة الأوكرانية التي شكلت محور اللقاء بين المسؤولين، قال هاربر إن الجميع يرغب في حل دبلوماسي للأزمة، مضيفا "نبحث ونقيم مع حلفائنا جميع الخيارات المتاحة، ونأمل في حل دبلوماسي للأزمة، إلا أن عدم رغبة بوتين في حل الأزمة بالطرق الدبلوماسية هو من أوصلنا إلى الوضع الحالي".

بدورها أشارت ميركل إلى التأثير الكبير للأزمة الأوكرانية على الاقتصاد العالمي، وإلى تسببها في مقتل الآلاف، وفي تشريد 1.5 مليون شخص من منازلهم. مؤكدة أنه لا يمكن القبول بأي حركة غير قانونية في أوكرانيا.

وعقدت ميركل أول أمس اجتماعا عبر دائرة تلفزيونية مغلقة، ناقشت خلاله الأزمة الأوكرانية مع كل من الرئيس الفرنسي "فرانسوا هولاند"، والرئيس الأوكراني "بيترو بوروشينكو"، والرئيس الروسي "فلاديمير بوتين". والتقت ميركل وهولاند الرئيس الروسي بوتين في موسكو الجمعة الماضي، كما التقيا الرئيس الأوكراني بوروشينكو في العاصمة كييف، الخميس الماضي.

AA
Son Guncelleme: Tuesday 10th February 2015 08:40
  • Ziyaret: 3822
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0