مصر.. معارضون يدعون لمسيرات حاشدة الثلاثاء
للمطالبة بإسقاط الدستور الجديد الذي دعا الرئيس مرسي للاستفتاء عليه منتصف الشهر الجاري

إيمان محمد

القاهرة- الأناضول

دعت "جبهة الإنقاذ الوطنى" المعارضة جماهير الشعب المصري إلى الاحتشاد في مسيرات وتظاهرات غفيرة غدا الثلاثاء في ميدان التحرير بوسط القاهرة للمطالبة بإسقاط الدستور الجديد الذي دعا الرئيس المصري محمد مرسي للاستفتاء عليه في 15 ديسمبر/ كانون الأول الجاري.

جاء ذلك في بيان أصدرته الجبهة - التي تضم كلاً من أحزاب الوفد والناصري والتجمع والتحالف الشعبي وحزب المؤتمر وغد الثورة - أمس الأحد ووصل مراسلة وكالة الأناضول نسخة منه.

وأدانت الجبهة في بيانها ما وصفته بـ "التصرف غير المسئول" الذى اتخذه الرئيس المصري بالدعوة إلى استفتاء على دستور "باطل ويرفضه قسم كبير من الشعب"، بحد قولها. وبحسب البيان فقد استنكرت الجبهة "حنث الرئيس، بوعده الذى تعهد فيه بألا يطرح الدستور للاستفتاء إلا بعد الحصول على توافق وطنى واسع حوله، وهو ما لم يحدث".

وقالت: "لقد فضل الرئيس أن يتصرف كعضو فى حزب أو جماعة أو تيار سياسي على أن يتصرف كرئيس منتخب لكل المصريين، منحازاً إلى عشيرته على حساب الغالبية من جماهير شعبنا التى قالت كلمتها رفضا للإعلان الدستورى وللدستور الباطل وللاستفتاء عليه لأن ما بنى على باطل هو باطل".

وأعلنت الجبهة في بيانها "أنها تعتبر نفسها من الآن فى خدمة كل أبناء شعبنا من المسلمين والأقباط، المستقلين والحزبيين والليبراليين والقوميين واليساريين".

ودعا عدد من القوى المعارضة المعتصمة في ميدان التحرير أمس إلى مسيرات سلمية مساء غدا الثلاثاء إلى قصر الاتحادية الرئاسي احتجاجًا على الاستفتاء على مشروع الدستور الذي أيدته التيارات الإسلامية.

ومن بين هذه القوى المعارضة : حزب الدستور والتيار الشعبي المصرى وحزب التحالف الشعبى الاشتراكى والحزب المصرى الديمقراطى الاجتماعى وحزب المصريين الأحرار وحركة 6 أبريل.

Son Guncelleme: Monday 3rd December 2012 09:45
  • Ziyaret: 3946
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0