بان كي مون يدين تفجيرات دمشق والهند
أدان الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، الهجمات التي وقعت في كل من سوريا والهند، يوم أمس، وذلك في بيان صدر عنه اليوم في نيويورك.
نيويورك- الأناضول

مصطفى كلش

وأوضح البيان أن "مون" يدين التفجير، الذي استهدف مكاناً مؤهلاً بالمدنيين في قلب العاصمة السورية دمشق، متوجهاً بالعزاء إلى أهالي الضحايا، ومشدداً على أن اللجوء إلى العنف والوسائل العسكرية، لن يؤدي إلا إلى مزيد من الدمار.

وأكد "مون" أن الحل الوحيد للخروج من الأزمة في سوريا هو الوسائل السياسية، مناشداً جميع الأطراف إلى وقف العنف، واحترام حقوق الإنسان المتعارف عليها دولياً.

وأدى انفجار سيارة مفخخة في دمشق إلى مقتل 53 مدنيا سوريا، وجرح عشرات آخرين، حيث اتهم النظام جماعات مرتبطة بالقاعدة بالضلوع وراء الهجوم، فيما نفت المعارضة المسلحة قيامها بهذا العمل، واتهم النظام بتدبيره.

كما أدان "مون" الهجمات التي استهدفت أمكان مزدحمة بالمدنيين، في مدينة حيدر أباد، الواقعة في جنوب الهند، والتي أسفرت عن مقتل 12 مواطنا، وجرح أكثر من 50 آخرين، متوجها بالتعزية إلى أهالي الضحايا.

Son Guncelleme: Friday 22nd February 2013 10:01
  • Ziyaret: 5136
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0