بدء محاكمة قائد صربي سابق لارتكابه جرائم حرب في كرواتيا
انطلقت اليوم الثلاثاء، أولى جلسات محاكمة القائد العسكري الصربي السابق دراغان فاسيليكوفيتش، أمام محكمة مدينة سبيلت جنوبي كرواتيا، بتهمة ارتكاب جرائم حرب ضد جنود كروات ومدنيين خلال تسعينيات القرن الماضي.

فاسيليكوفيتش (61 عاما)، الذي يعد مؤسس وقائد وحدة الصرب شبه العسكرية (مليشيات) المعروفة باسم "أصحاب القبعات الحمراء"، انكر خلال محاكمته كافة التهم الموجهة إليه، مشيرًا أنه "بريء".

وقال فاسيليكوفيتش، خلال الجلسة التي شهدت اجراءات أمنية مشددة، وحضرها عدد كبير من ممثلي وسائل الإعلام المحلية والدولية " لم أكن الطرف المهاجم. كل ما فعلت هو الدفاع عن وطني يوغسلافيا".

واتَهم فاسيليكوفيتش كافة شهود العيان في القضية بالتدليس والكذب، لافتًا أنه لم يرتكب أي جريمة، بل على النقيض "هناك من ارتكب جرائم بحقه".

وأعرب عن شعوره بالفخر نظير ما قام به هو والجنود الذين كانوا تحت أمرته حينها تجاه الأسرى، مشيرا أنهم "لم يعاملوهم بسوء قط".

وشارك في الجلسة ممثلون عن سفاريتي صربيا واستراليا في العاصمة الكرواتية زغرب اللتين يحمل فاسيليكوفيتش جنسيتهما.

وتتهم كرواتيا فاسيليكوفيتش بالمسؤولية عن تعذيب وقتل جنود كروات ومدنيين حين كان قائدا لقوات شبه عسكرية خلال حرب الاستقلال الكرواتية بين عامي 1991 و1995.

وفي يوليو/ تموز 2015 سلمت أستراليا القائد الصربي السابق للقضاء الكرواتي، بناء على مذكرة اعتقال صادرة من زغرب، بعد خسارته لمعركة قضائية استمرت تسع سنوات لمنع ترحيله من أستراليا.

ونشبت حرب الاستقلال الكرواتية خلال أعوام 1991 حتى 1995 بين القوات الموالية للحكومة الكرواتية التي أعلنت استقلالها عن يوغسلافيا وبين الجيش الشعبي اليوغسلافي والمواطنين الصرب الذين كانوا يشكلون كبرى الأقليات في كرواتيا، وانتهت الحرب لصالح كرواتيا ونالت على اعتراف دولي باستقلالها.

AA
Son Guncelleme: Tuesday 20th September 2016 01:08
  • Ziyaret: 69550
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0