مهرجان القاهرة السينمائي يهدي دورته لشهداء الثورة (فيديو)
القاهرة- الأناضولأهدت إدارة مهرجان القاهرة السينمائي الدولي دورته الـ 35، المقرر عقدها في الفترة من 27 نوفمبر، تشرين الثاني إلى 6 ديسمبر/كانون الأول إلى "شهداء" ثورة 25 يناير/كانون الثاني.

جاء ذلك على لسان رئيس المهرجان، عزت أبو عوف، في مؤتمر صحفي بدار الأوبرا في القاهرة مساء أمس الخميس ، مشيرا في الوقت نفسه إلى أن المهرجان، الذي ينعقد للمرة الأولى منذ اندلاع الثورة، سيعقد على هامشه عدة ندوات "ستكون بمثابة رد متحضر على الفيلم المسيئ للرسول الكريم صلى الله عليه وسلم".

وأوضح في هذا الصدد أنه سيتم عرض فيلم "الرسالة" للمخرج السوري الراحل مصطفى العقاد، وذلك في إطار عرض نماذج فنية تعبر عن الصورة الصحيحة للإسلام، مشيرا إلى أن هناك مجموعة أفلام تتناول التعصب والتسامح في الأديان والثقافات المختلفة.

وأعلن أبو عوف أنه، ولأول مرة، ستكون جميع أفلام المهرجان متاحة للجمهور من جميع محافظات مصر، والأجانب المتواجدين فيها، من خلال اشتراك رمزي قدره 50 جنيه (9 دولارات)، حيث يتم عرض جميع الأفلام في مكان واحد وهو دار الأوبرا المصرية، والتي تتضمن 9 دور عرض سينمائية.

وفيما يتعلق بعدد الأفلام المشاركة، قالت سهير عبد القادر، نائب رئيس المهرجان، في مقابلة مع مراسلة "الأناضول" إن إدارة المهرجان تلقت حتى الآن نحو 450 فيلما استقرت لجنة المشاهدة على اختيار 160 فيلما منها.

وأشارت إلى أنه يجري الآن إعداد ندوة عن السينما التركية يحضرها عدد النجوم الأتراك بالتنسيق مع مركز يونس إمرة للثقافة التركية في القاهرة.
ولفتت عبد القادر إلى أن الأيام القادمة ستشهد إنتاج مصري- تركي لعمل فيلم مشترك، ورفضت الكشف عن تفاصيله حاليا، مشيرة إلى أن كل من الممثلة المصرية سميرة أحمد والمنتج صفوت غطاس هما أطراف هذا العمل.

من جهتها، قالت الناقدة السينمائية خيرية البشلاوي لمراسلة الأناضول إنه "لا يوجد تخوف من التيارات الإسلامية على المجال الفني حتى الآن، ولن نسمح لأحد أن يقيد حرية الفن"، مشيرة إلى أن مهرجان الاسكندرية السينمائي الذي عقد مؤخرا كان يحوي بعض الأفلام التي كانت تنتقد هذه التيارات ولكن لم يتقدم أحد لمنعها، معربة عن أسفها من "تضخيم" وسائل الإعلام لهذه المسألة والتي تحمل على "تخويف الناس بشكل زائف".

واتفقت إدارة مهرجان القاهرة السينمائي الدولي مع مجموعة فناني رسم الجرافيتي "الجداريات" الشباب على أن يقوموا بتأريخ لثورة 25 يناير/كانون الثاني برسوماتهم، التي سيقومون برسمها داخل أروقة دار الأوبرا المصرية حيث تم تخصيص مكان لهذا الغرض داخل الأوبرا.

وقال أحمد عاطف، المدير التنفيذي للمهرجان:  إن هؤلاء الشباب سيرسمون على لوحات كبيرة تعرض خلال المهرجان مشاهد تعبر عن الثورة داخل هذه التظاهرة الفنية والثقافية الكبرى، ومنهم هنا ماجد، نيفين حسن، محمد سقطى، لوقا محمد عباس.. وغيرهم.

وتشارك 46 دولة في المهرجان من بينهم ، تركيا ، الجزائر، بلجيكا، البرازيل، كرواتيا، فرنسا، مقدونيا، بولندا، رومانيا، سلوفنينيا، كندا، إيطاليا، الإمارات العربية، الأردن، لبنان، فلسطين، والولايات المتحدة الأمريكية.

ومن الأفلام المشاركة في المهرجان حتى الآن الفيلم الأردني "الجمعة الأخيرة " للمخرج يحي العبد الله، وفيلم من الإمارات العربية المتحدة "ظل البحر" للمخرج نواف الجناحي، والفيلم الكويتي "تورا بورا " للمخرج وليد العوضي.

كما تشارك لبنان بفيلمين الأول "تاكسي البلد " للمخرج دانيال جوزيف، والثاني "رجل الشرف " للمخرج جان كلاود جودسي، والمغرب بفيلمين الأول "انظر إلى الملك في القمر " للمخرج نبيل لحلو، و الثاني "المغضوب عليه " للمخرج محسن البصري، والفيلم الفرنسي المغربي " حكايات طفولة " للمخرج إبراهيم فريتح، والفيلم الجزائري الفرنسي "التائب " للمخرج مرزاق علوش، والفيلم التونسي "مملكة النمل" للمخرج شوقي الماجري، والفيلم الفلسطيني "لما شوفتك" للمخرج آن ماري جاسر .

Son Guncelleme: Friday 12th October 2012 10:24
  • Ziyaret: 7082
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0