المعارضة السورية تتهم النظام باستخدام أسلحة محرمة دولياً في داريا
قالت إنه "يستخدم اسطوانات تحوي مادة النابالم الحارقة المحرمة دولياً"

اتهمت المعارضة السورية في داريا بغوطة دمشق الغربية، النظام السوري، باستخدام أسلحة محرمة دولياً، في قصف المدينة، التي تشهد معارك عنيفة بين الجانبين منذ نحو 13 يوماً .

وأفاد حسام الأحمد، المتحدث باسم مركز داريا الإعلامي المعارض للأناضول، اليوم السبت، أن النظام يواصل قصفه العنيف للمدينة بشتى أنواع الأسلحة، مشيراً أن النظام لجأ في الأيام الثلاثة الماضية، لاستخدام "اسطوانات" تحوي مادة النابالم الحارقة المحرمة دولياً، ليصل عددها الكلي ما يزيد عن 70 إسطوانة، ما تسبب باشتعال حرائق هائلة في المدينة.

وأضاف الأحمد، أن النظام ألقى من مروحياته أمس واليوم 18 برميلاً متفجراً، ليصل مجموع ما ألقي على المدينة منذ الثاني من آب/أغسطس الجاري، 332 برميل، منتقداً الصمت الدولي والعربي إزاء ذلك، واصفاً إياه بـ "الصمت المخجل".

وكانت فصائل المعارضة أطلقت بداية آب/أغسطس الجاري، معركة أطلقت عليها اسم "لهيب داريا"، تمكنت من خلالها التقدم نحو مطار المزة العسكري شمال المدينة، والسيطرة على حي وعدد من المباني في محيطها.


AA
Son Guncelleme: Sunday 16th August 2015 01:14
  • Ziyaret: 7146
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0