نائب داود أوغلو يدين بشدة العملية الإرهابية في القصر العدلي باسطنبول
أدان نائب رئيس الوزراء التركي، يالتشين أقدوغان، احتجاز مسلحين للمدعي العام محمد سليم كيراز، بالقصر العدلي باسطنبول، وقتله بإطلاق النار عليه.

وأضاف أقدوغان، في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، أنه يدين بشدة كافة الأعمال الإرهابية، والقائمين بها وأهدافها والمحرضين عليها مهما كانوا ومن أي جهة كانوا".

وبعث نائب داود أوغلو تعازيه إلى عائلة المدعي العام الذي فقد حياته، متمنيا الرحمة والسلوان للفقيد، والصبر لأقربائه.

وكان شخصان دخلا إلى القصر العدلي في ساعات الظهيرة، بصفة محاميين، وتسللا إلى غرفة المدعي العام، في الطابق السادس، واحتجزاه في غرفته لقرابة 8 ساعات، وقامت قوات الأمن باقتحام الغرفة قرابة الساعة الثامنة والنصف مساء، بعد سماعها أصوات الرصاص في الغرفة، ما أدى إلى مقتل المحتجزين، وإصابة المدعي العام بجروح بالغة نقل على إثرها إلى المستشفى لتلقي العلاج، إلا أنه فارق الحياة رغم كافة المحاولات الطبية.

وكان كيراز يتولى التحقيق في قضية الفتى "بركين ألوان"، الذي فارق الحياة، جراء إصابته بكبسولة قنبلة مسيلة للدموع، خلال احتجاجات منتزه غزي في منطقة تقسيم بإسطنبول، عام 2013.


AA
Son Guncelleme: Wednesday 1st April 2015 08:50
  • Ziyaret: 5696
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0