شيخ الأزهر يطالب مرسي بالمساواة بين المسلمين والمسيحيين
طالب شيخ الأزهر أحمد الطيب، الرئيس المصري المنتخب محمد مرسي، بـ" المساواة العامة في حقوق المواطنة بين المصريين جميعا، مسيحيين ومسلمين على السواء، والعمل على حل كافة مشكلاتهم".

وقال الطيب، في رسالة تهنئة بعث بها إلى مرسي اليوم الإثنين، "إن الأزهر الشريف ينتظر من الرئيس الجديد أن يقيم الدولة الوطنية الديمقراطية الدستورية الحديثة على دعائم ثابتة من المقاصد العليا للشريعة الإسلامية وفضائل الإسلام التي تمثل القيم العليا التي يجتمع عليها الجميع".

وأوضح الطيب أن "مرسي لابد أن يتذكر عهوده للأمة بأن يكون رئيسًا لكل المصريين، على اختلاف آرائهم وعقائدهم الدينية، وانتماءاتهم الحزبية، فهو الآن ممثل لهم جميعًا، ولابد أن ينسى أي وصف آخر"، في إشارة إلى كون مرسي رئيسًا سابقا لحزب الحرية والعدالة، الذراع السياسية للجماعة.

وأعلنت لجنة الانتخابات الرئاسية، أمس الأحد، فوز محمد مرسي برئاسة مصر بفارق نحو 900 ألف صوت عن منافسه أحمد شفيق.
Son Guncelleme: Tuesday 26th June 2012 12:28
  • Ziyaret: 5659
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0