دعم إيطالي لبقاء اليونان بمنطقة اليورو
قال الرئيس الإيطالي "جورجيو نابوليتاني"، اليوم، "إن العملة الموحدة للاتحاد الأوروبي –اليورو- أمر حتمي وضروي"، مشددا على ضرورة بقاء اليونان في منطقة اليورو.

جاء ذلك في المؤتمر الصحفي المشترك الذي عقده الرئيس الإيطالي مع نظيره اليوناني "كارولوس بابولياس"، عقب اللقاء الذي جمع بينهما في قصر كويرينالي الرئاسي بالعاصمة الإيطالية روما.

وأوضح الرئيس الإيطالي أنهم عازمون على حماية اليورو، وعلى حماية وجود اليونان بمنطقة اليورو، مشيرا إلى أنه لا توجد أدنى شبهة في كونها جزء اصيل من الاتحاد الأوروبي، وأنها عنصر لا يمكن الاستغانء عنه لأهميته في تاريخ أوروبا وحضارتها.

وناشد الرئيس الإيطالي بضرورة إنهاء الجدل الدائر حول بقاء اليونان في منطقة اليورو من عدمه، موضحا أن بقاء اليونان أمر محسوم ولا يحتاج هذا القدر الكبير من الجدال.

من جانبه قدم الرئيس اليوناني شكر بلاده لإيطاليا حكومة وشعبا على دعمها الكبير لبلاده في أزمتها التي تعانيها حاليا، مشيرا إلى أنهم طلبوا من الشعب اليوناني بذل مزيد من التضحيات حتى يستطيعوا معا تخطي الأزمة الراهنة، وموضحا أن مسالة ضبط الأوضاع المالية العامة باتت ضرورة ملحة، ولابد من دعمها بخطة إنمائية فعالة تقوم بها الحكومة الحالية.

وتابع قائلا إن نسبة البطالة في البلاد وصلت لمستويات لا يمكن قبولها، ولا سيما بين الشباب، مؤكدا على ضرورة إعادة النظر في الظروف الاجتماعية في البلاد بشكل جاد، يبدأ بعدها الانطلاق نحو حل كل المشاكل التي تعصف بالبلاد، بحسب قوله

Son Guncelleme: Monday 17th September 2012 07:17
  • Ziyaret: 5409
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0