نائب داود أوغلو: مصممون على مواصلة مرحلة السلام الداخلي
أكد نائب رئيس الوزراء التركي، بولند أرينج، أن حكومته مصممة على مواصلة مرحلة إحلال السلام في البلاد، مهما كانت العراقيل التي تحاول إعاقتها.

وأضاف أرينج، في مؤتمر صحفي، عقب اجتماع مجلس الوزراء بالعاصمة أنقرة، أن البعض يضع العراقيل أمام مرحلة السلام، رغم احتمالية صدور بيان بشأن ترك عناصر تنظيم "بي كا كا" الإرهابي سلاحه، في الفترة المقبلة.

وأشار نائب داود أوغلو، أن بعض أعضاء البرلمان عن حزب الشعوب الديمقراطي (ذي الغالبية الكردية)، توجهوا للقاء عبد الله أوجلان زعيم التنظيم الإرهابي، في سجن إمرالي، قائلا: "لا نعلم ما هي القرارات التي سيعودون بها عقب لقاء زعيم التنظيم، لكننا مصممون على مواصلة مرحلة السلام الداخلي في البلاد".

وأشار أرينج، أنه يعتقد بأن القرارات المنتظرة من الطرف الكردي، ستساهم في تشكيل مناخ سياسي في تركيا، خال من العنف والسلاح.

جدير بالذكر أن مسيرة السلام الداخلي في تركيا انطلقت قبل نحو عامين، من خلال مفاوضات غير مباشرة بين الحكومة التركية، و"عبد الله أوجلان" زعيم منظمة "بي كا كا" الإرهابية المسجون مدى الحياة في جزيرة "إمرالي"، ببحر مرمرة منذ عام ١٩٩٩، وذلك بوساطة حزب الشعوب الديمقراطي (حزب السلام والديمقراطية سابقا وغالبية أعضائه من الأكراد)، وبحضور ممثلين عن جهاز الاستخبارات التركي.

وشملت المرحلة الأولى من المسيرة، وقف عمليات المنظمة، وانسحاب عناصرها خارج الحدود التركية، وقد قطعت هذه المرحلة أشواطًا ملحوظةً.

وتتضمن المرحلة الثانية عددًا من الخطوات الرامية لتعزيز الديمقراطية في البلاد، وصولًا إلى مرحلة مساعدة أعضاء المنظمة الراغبين بالعودة، والذين لم يتورطوا في جرائم ملموسة، على العودة، والانخراط في المجتمع.


AA
Son Guncelleme: Tuesday 24th February 2015 11:26
  • Ziyaret: 3087
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0