نائب داود أوغلو ينفي ما نُشر بخصوص أسماء لجنة متابعة مسيرة السلام
نفى "يالجين أقدوغان" نائب رئيس الوزراء التركي، قوائم الأسماء التي نشرتها العديد من وسائل الإعلام المحلية مؤخرا، وقالت إنها "أسماء الشخصيات التي ستمثل لجنة المتابعة الخاصة بمسيرة السلام الداخلي، والمكونة من 16 شخصا"، مؤكداً أن "قوائم الأسماء التي نشرت غير حقيقة بالمرة، وملفقة".

جاء ذلك في تدوينة نشرها المسؤول التركي، مساء أمس الخميس، عبر حسابه على موقع التدوينات المصغرة "تويتر"، والتي قال فيها "لقد نشرت بعض وسائل الإعلام، قوائم أسماء يقولون إنها ستكون أعضاء لجنة المتابعة، وكلها كذب وافتراء، وأُريد أن أقول إن القيام بتحليلات بناء على تكهنات مأخوذة من مناقشات عادية في البرلمان، أم لا يتناسب مع جدية وخطورة مسيرة السلام".

جدير بالذكر أن مسيرة السلام الداخلي في تركيا؛ انطلقت قبل أكثر من عامين، من خلال مفاوضات غير مباشرة بين الحكومة التركية، وأوجلان المسجون في جزيرة "إمرالي"، ببحر مرمرة منذ عام 1999، وذلك بوساطة حزب الشعوب الديمقراطي (حزب السلام والديمقراطية سابقا، وغالبية أعضائه من الأكراد)، وبحضور ممثلين عن جهاز الاستخبارات التركي.

وشملت المرحلة الأولى من المسيرة: وقف عمليات المنظمة، وانسحاب عناصرها خارج الحدود التركية، وقد قطعت هذه المرحلة أشواطًا ملحوظةً. وتتضمن المرحلة الثانية عددًا من الخطوات الرامية لتعزيز الديمقراطية في البلاد، وصولًا إلى مرحلة مساعدة أعضاء المنظمة الراغبين بالعودة - الذين لم يتورطوا في جرائم ملموسة - على العودة، والانخراط في المجتمع.

كما أن "أوجلان"، دعا في 28 شباط/فبراير الماضي - من خلال النائب البرلمان التركي عن حزب الشعوب الديمقراطي "سري ثريا أوندر" - قيادات المنظمة، إلى عقد مؤتمر طارئ خلال فصل الربيع، "لاتخاذ قرار تاريخي بالتخلي عن العمل المسلح.


AA
Son Guncelleme: Friday 13th March 2015 09:43
  • Ziyaret: 4015
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0