أوباما يلوح بفرض عقوبات على روسيا بسبب موقفها من أوكرانيا

في اتصال هاتفي مع الرئيس الروسي "فلاديمير بوتين"


ألمح الرئيس الأميركي "باراك أوباما"، في اتصال هاتفي مع نظيره الروسي "فلاديمير بوتين"، إلى إمكانية فرض الولايات المتحدة، وشركائها الأوروبيين عقوبات على روسيا، بسبب تدخلها في أوكرانيا.

وقال بيان صادر عن البيت الأبيض، إن أوباما، أكد في اتصال هاتفي أجراه أمس مع بوتين، أن الولايات المتحدة، والمجتمع الدولي، لن يعترفا بنتائج استفتاء القرم، الذي ينتهك الدستور الأوكراني، وأجري وسط ضغوط بإمكانية التدخل العسكري الروسي.

وأشار البيان إلى تشديد "أوباما" خلال اتصاله الهاتفي، على أن ما تقوم به روسيا هو انتهاك لسيادة أوكرانيا ووحدة أراضيها، وأن الولايات المتحدة مستعدة بالتعاون مع شركائها الأوروبيين، لفرض أثمان إضافية على روسيا بسبب ما تقوم به.

كما أكد "أوباما" على أنه لا يزال هناك طريق واضح لحل الأزمة دبلوماسيا، بما يراعي مصالح كل من روسيا والشعب الأوكراني.

وأضاف البيان، أن الرئيس "أوباما" أشار إلى استمرار الحكومة الأوكرانية في اتخاذ خطوات ملموسة لوقف التصعيد، خاصة تحضيرها لإجراء انتخابات في الربيع المقبل، والقيام بتعديلات دستورية. ودعا "أوباما" موسكو لدعم النشر الفوري لمراقبين دوليين، للمساعدة على منع قيام أي مجموعة بأي أعمال عنف.

وأشار البيان إلى إعادة أوباما التأكيد على عدم إمكانية تحقيق حل دبلوماسي، في الوقت الذي تستمر فيه القوات الروسية في إغاراتها على الأراضي الأوكرانية، قائلا إن المناورات العسكرية الروسية الضخمة على الحدود مع أوكرانيا، تعمل فقط على تصعيد التوتر.

وقال أوباما إن وزير الخارجية الأميركي "جون كيري"، لا يزال مستعدا للعمل مع وزير الخارجية الروسي "سيرغي لافروف"، والحكومة الأوكرانية، لإيجاد حل دبلوماسي للأزمة.




AA
Son Guncelleme: Monday 17th March 2014 07:45
  • Ziyaret: 3222
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0