في ضريح الأنصاري..أبو أيوب يستضيفنا كما استضاف الرسول
يتوافد المواطنون الأتراك على ضريح أبو أيوب الأنصاري كل يوم، نظرا لما له من تأثير نفسي عميق على روح زائريه.

الأناضول - سكينة الصادقي و صفية كاراباك

من زوار المقام من يعتقد أنه بمجرد التصريح بالدعاء أمام الضريح فهو يستجاب آنيا ،و منهم من أرهقته مادية الحياة فيأتي لينغمس في الروحانيات. ويعد مقام الصحابي الجليل ملجأ لمن له حاجة عند الله تعالى. الأناضول زارت المكان ،واستمعت إلى مايقوله الزائرون.

سيدة متقدمة في السن تعيش وحيدة في اسطنبول منذ ثمانية و أربعين سنة تتكفل جارتها كل يوم بإحضارها، تقول متأثرة بأجواء الضريح و دموعها تلازمها، أزور مكة و المدينة المنورة كل سنة و أديت العمرة خمس مرات و واجب الحج و أثناء زياراتي هذه أتعرف على أناس من العراق، أندونيسيا و الأردن... فأرجع بسلامهم إلى مسجد السلطان أيوب . و تضيف تغالبها دموعها اليوم جئت إلى هنا حتى أوصل سلامهم إليه وأخذت سلام أيوب الأنصاري و سوف أوصله إلى الناس.

و اتى حسين نور، من مدينة مرسين برفقة أستاذه من أجل زيارة الأماكن التاريخية يقول: نحن الآن في "أيوب سلطان" و أدينا صلاة الظهر هنا. و يشير نور :في الحقيقة زرت "أيوب سلطان" مرة في الثالثة عشر من عمري و قد أعجبت به لذلك أردت أن أزوره مرة ثانية لأعيش أجواءه المعنوية العالية.

من جانبها تؤكد أحدى الزائرات للأناضول أنها تعتقد أن دعاءها مستجاب ،ففي هذا المكان يوجد من استضاف الرسول (ص) . و تواصل حديثها :هو استضاف رسول الله و نحن أيضا نكون ضيوفا عند ابي أيوب الأنصاري و نشعر أنه يحتضننا كما احتضن محمد (ص)، وكلما تضايقت أو شعرت بحزن أقوم بزيارته و أعود إلى بيتي مرتاحة.

و في مقارنة بين المساجد و الأضرحة تقول إن لكل مسجد خصوصيته، مثلا مسجد بردة الشريف نجد فيه بردة رسول الله و شعرات من لحيته (ص)، و مسجد الأنصاري كذلك له قدسيته.

أما نسرين شاهين التي تحدثت لنا من كرسيها المتحرك فتقول: أجد راحة البال في هذا المكان، و آتي هنا بصحبة أمي ، من أجل أن أدعو الله أن يشفيني من مرض التصلب العصبي المتعدد الذي أعاني منه منذ زمن.

ويحدثنا صلاح الدين قرار، إمام بمسجد أيوب سلطان عن أن الناس يأتون لرؤية قبر أيوب الأنصاري، و ليستنشقوا جوا معنويا على حد تعبيره، و يضيف: مسجد أيوب سلطان يكتسي أهمية كبرى، والناس يزورون المدينة لأجل رسول الله (ص)، و يزورون ضريح أبو أيوب لأجل واحد من أكبر أصحاب الرسول.

عن رمضان في الضريح يوضح قرار: يقرأ الناس القرآن صباحا وظهرا و بعد الظهر و نختم ثلاث أو أربع مرات، و في صلاة التراويح نصلي بأسلوب "أندرون" الذي يتناوب فيه مجموعة من الناس على التلاوة، كما أن المسجد يتوفر على إمامين و أربعة مؤذنين كلهم في خدمة المسجد و زواره.

و في وقت الإفطار رصدنا مجموعات بشرية تفطر في جو من التلاحم و التضامن و الود المتبادل.
Son Guncelleme: Thursday 26th July 2012 12:40
  • Ziyaret: 6098
  • (Suanki Oy 0.0/5 Yildiz) Toplam Oy: 0
  • 0 0